،                    
وداعاً للأرق.. جهاز مبتكر يحسن جودة النوم
وداعاً للأرق.. جهاز مبتكر يحسن جودة النوم

مع التقدم في السن، يصعب الاستغراق في النوم بل يكون الوصول إلى حالة من النوم العميق والحفاظ عليها من المشكلات المؤرقة. والجديد يتم حاليًا تطوير وتصميم جهاز SleepLoop التجريبي الجديد أو دائرة النوم، الذي يساعد على الاستغراق في نوم عميق عن طريق إصدار أزيز منتظم في رأس مرتديه، بحسب ما نشره موقع Communications Medicine.

أصوات موقوتة بدقة

استلهم باحثو ومهندسو معهد أبحاث ETH في زيورخ، بقيادة دكتور كارولين لوستنبرغر، فكرة الجهاز المبتكر من دراسات سابقة أشارت إلى أن الأصوات الموقوتة بدقة والتي يتم تشغيلها من خلال سماعات الرأس تساعد في تعزيز موجات الدماغ المعروفة باسم الموجات البطيئة، والتي تؤدي إلى تحفيز الوصول إلى دورة النوم العميق.

وعلى الرغم من أنه لم يتم التحقق من إحداث تلك الفرضية لنتائج إلا في مختبرات النوم في ظل ظروف خاضعة للرقابة، إلا أن جهاز SleepLoop مخصص للاستخدام كل ليلة في المنزل حسب الحاجة.

إشارة صوتية غير مسموعة!

يحتوي قسم عصابة الرأس في الجهاز على أقطاب كهربائية وشريحة ميكروية ترصد النشاط الكهربائي لدماغ مرتديها بشكل مستمر. وبمجرد اكتشاف الموجات البطيئة، يرسل الجهاز إشارة سمعية قصيرة النقر. وعلى الرغم من أن مرتدي الجهاز لا يسمع هذا الصوت بوعي فإن الإشارة تعمل على تعزيز الموجات البطيئة من خلال المساعدة في مزامنة نشاط الخلايا العصبية ذات الصلة.

تحسين الأداء

في اختبار للتقنية الجديدة، شارك 16 متطوعًا تتراوح أعمارهم بين 62 و78 عامًا في تجارب على استخدام جهاز SleepLoop في المنزل كل ليلة لمدة أربعة أسابيع. أرسل الجهاز إشاراته المعززة للنوم لمدة أسبوعين فقط منها، ولم يعرف المشاركون ولا الباحثون مسبقًا خلال أي أسبوعين، من بين الأسابيع الأربعة، سيقوم الجهاز بإصدار الإشارات السمعية.

وعندما تم تحليل البيانات المسجلة لاحقًا، تبين أن استخدام التقنية ساعد بالفعل على تعزيز الموجات البطيئة في بعض الأشخاص الخاضعين للاختبار، بينما كان له تأثير ضئيل أو معدوم على الآخرين. بناءً على هذه النتائج، يحاول الباحثون حاليًا إنشاء طريقة للتنبؤ بمدى جودة عمل الجهاز على أفراد محددين، بحيث يمكن تحسين أدائه لكل المستخدمين لاحقًا.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy