،                    
شاهد: شبان متهورون يجازفون بحياتهم من أجل حفنة “مشاهدات”
شاهد: شبان متهورون يجازفون بحياتهم من أجل حفنة “مشاهدات”

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة مخيفة لثلاثة أشخاص جازفوا بحياتهم وصعدوا إلى أعلى رافعة في غولد كوست (Gold Coast) شرق أستراليا فقط لحصد المزيد من المشاهدات على حساباتهم، بحسب ما ذكرت “ديلي ميل” البريطانية.

وصوّر الشبان المتهورون أنفسهم وهم يتدلون من مرتفعات خطيرة فوق رافعة من موقع بناء شاهق من Meriton في Surfers Paradise.

وتُظهر المقاطع لقطات للشبان وهم يتحدون الموت، والتي نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي ويوتيوب. كما تظهر الشبان يتسلقون الرافعة الموصوفة بأنها الأطول في غولد كوست قبل وقت قصير من غروب الشمس بينما يراقبون عن كثب طائرات الهليكوبتر التي شوهدت تحلق بالمكان.

وعندما وصلوا إلى القمة، تظهر إحدى اللقطات أحدهم وهو يقوم بمخاطرة أكبر من خلال الوقوف فوق الرافعة بدون قيود. ثم يربط ساقه بالرافعة ويميل للخلف بينما يتدلى من الحافة لعدة دقائق، وهو يلتقط صورة سيلفي. وسمع في الفيديو يقول “لقد كان حلمي.. والآن أقوم بذلك”.

وكان من الممكن أن يستغرق الرجل سبع ثوانٍ فقط لينغمس في الموت لو فشلت الحركة الخطيرة التي قام بها بحسب “الديلي ميل”.

وبيلغ ارتفاع الرافعة 250 مترًا أو 31 طابقًا.

وتبحث الشرطة عن المتهورين الثلاثة أو ما أطلقت عليهم “مثيري الشغب” الذين صوروا أنفسهم وهم يتسلقون ويتدلون من رافعة بناء شاهقة. وكتبت في منشور “الغباء في أفضل حالاته”.

وحاول المتهورون إخفاء وجوههم وأصواتهم في اللقطات، التي كانت لا تزال متاحة على الإنترنت حتى صباح اليوم الثلاثاء، لكنهم فشلوا بذلك.

يواجه الشبان غرامات باهظة ومن الممكن أن يُسجنوا لمدة عام إذا تم تعقبهم من قبل الشرطة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy