،                    
تظاهرات غاضبة من إيران في أفغانستان.. وطهران تحتج
تظاهرات غاضبة من إيران في أفغانستان.. وطهران تحتج

استدعت إيران مبعوث أفغانستان لديها، اليوم الثلاثاء، على خلفية هجمات استهدفت بعثات دبلوماسية إيرانية في الجارة أفغانستان، بحسب وسائل إعلام إيرانية رسمية.

واستدعت وزارة الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال الأفغاني احتجاجاً على مهاجمة السفارة الإيرانية في كابل والقنصلية الإيرانية في مدينة هرات أمس الاثنين، خلال احتجاجات هناك.

وطالبت وزارة الخارجية حركة طالبان التي تحكم أفغانستان بتوفير الأمن الكامل للبعثات الدبلوماسية، وقالت إن بعثاتها هناك توقفت عن العمل حتى إشعار آخر.

واندلعت الاحتجاجات في أفغانستان أمام بعثات إيران الدبلوماسية بعدما انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في الأسابيع الماضية فيديوهات تظهر لاجئين أفغانا يتعرضون للتعذيب في إيران، ما أثار غضب الكثير من الأفغان.

ويظهر الفيديو رجالاً قيل إنهم حرس حدود إيرانيون وحشوداً من الإيرانيين يضربون لاجئين من أفغانستان.

وردد المتظاهرون الذين تجمعوا أمام القنصلية الإيرانية في هرات أمس، هتافات “الموت لإيران! إيران دولة قاتلة”. كما أحرق المتظاهرون العلم الإيراني، وحطموا كاميرات مراقبة تابعة للقنصلية قبل تفرقهم.

وكانت السفارة الإيرانية في كابل أكدت الأحد، أن مقاطع الفيديو “لا أساس لها من الصحة وزائفة”، وأن نشرها يهدف إلى تقويض العلاقات التاريخية بين البلدين.

وأشارت السفارة أيضاً إلى أن حرس الحدود لديهم سلطة منع أي أجنبي من دخول إيران بشكل غير قانوني.

ويحاول آلاف الأفغان يومياً دخول إيران بحثاً عن عمل، أو لمحاولة الوصول إلى أوروبا على أمل الحصول على حق اللجوء هناك.

وإيران التي تشترك مع أفغانستان في حدود بطول 900 كيلومتر، لم تعترف بحكومة طالبان. وأقامت طهران علاقات متقلبة مع طالبان طوال فترة حكمها الأولى (1996-2001) من دون أن تعترف بها.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy