،                    
حذرت روسيا من التملص.. أميركا تعلن عن قبر جماعي جديد قرب كييف
حذرت روسيا من التملص.. أميركا تعلن عن قبر جماعي جديد قرب كييف

أفادت السفارة الأميركية في كييف، اليوم الثلاثاء، باكتشاف قبر جماعي جديد قتل فيه العشرات في بوزوفا بالقرب من كييف. وحذرت في تغريدة على “تويتر” من أن روسيا ستحاول إلقاء اللوم على طرف آخر “لكن الحقائق هي الحقائق”.

وشددت السفارة على أنها تدعم فريقًا متعدد الجنسيات من المدعين وخبراء جرائم الحرب لتوثيق الفظائع بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، وشددت على أنه “سوف نحاسب المسؤولين”.

يأتي ذلك فيما أعلنت النيابة العامة الأوكرانية، الثلاثاء، العثور على جثث ستة أشخاص قتلوا بالرصاص في قبو بضاحية كييف الشرقية التي انسحب منها الجيش الروسي نهاية مارس. وقالت النيابة في منشور على تلغرام مصحوب بصور للجثث “تم العثور على جثث ستة مدنيين تحمل إصابات بالرصاص في قبو منزل”.

وكانت موسكو أعلنت عن تسليم الأمم المتحدة بيانات حول فبركات تعمل كييف على إعدادها، وأن وسائل إعلام غربية قد أوفدت مراسليها مسبقا إلى أوكرانيا “لتغطية” هذه التلفيقات.

وقال دميتري بوليانسكي، النائب الأول لمندوب روسيا لدى الأمم المتحدة في اجتماع لمجلس الأمن الدولي: “في الأيام الأخيرة قدمنا معلومات إلى الأمم المتحدة بشأن الاستفزازات المقبلة” التي تعدها كييف، بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام الروسية.

وأضاف أن أحد هذه الاستفزازات هو الادعاء باكتشاف مقابر جماعية في قرية راكوفكا بالقرب من كييف.

وأشار إلى أن مراسلي وسائل الإعلام الغربية وصلوا إلى مدينة كريمينايا لتصوير استفزاز أعدته القوات الأوكرانية يتمثل بقصف مزعوم للجيش الروسي “لسيارات إسعاف كانت تنقل مرضى”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن نظام كييف يحضّر برعاية بريطانية لتلفيقات جديدة على مراحل، واتهام الجيش الروسي “بمعاملة المدنيين بوحشية” في مقاطعة سومي جنوبي أوكرانيا.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy