،                    
نائب رئيس “الدريس” للعربية: التوسع بمحطات الوقود لتصل لـ1000 محطة في 2025
نائب رئيس “الدريس” للعربية: التوسع بمحطات الوقود لتصل لـ1000 محطة في 2025

قال نائب رئيس مجلس الإدارة ورئيس اللجنة التنفيذية لشركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات، عبدالمحسن الدريس، إن ارتفاع أرباح الشركة في الربع الأول من 2022، يعود إلى ارتفاع المبيعات على مستوى محطات الوقود بنسبة 58%، والنقليات بنسبة 41%.

وأرجع نائب رئيس مجلس الإدارة في مقابلة مع “العربية”، اليوم الأحد، ارتفاع المبيعات إلى زيادة أعداد المحطات بعدد 101 محطة وزيادة أعداد الشاحنات 111 شاحنة خلال السنة الماضية.

وأضاف أن شركة “الدريس” لديها خطة لزيادة عدد المحطات بواقع 100 محطة سنويا ليصل إجمالي عددها إلى 1000 محطة في 2025.

وأوضح أن تذبذب أسعار البنزين سواء بالارتفاع أو الانخفاض لا يوجد له تأثير يذكر على أداء “الدريس”.

وقال عبدالمحسن الدريس إن نظام “واعي” الذي أطلقته الشركة يساهم بشكل جيد في الأداء، ويوجد حالياً 542 ألف سيارة مسجلة في النظام كعملاء مضمونين، ولخدمتهم تطور شركة “الدريس” كل محطتها عبر تزويدها بنظام “واعي”، حيث جرى تزويد 589 محطة بالنظام من أصل 669 محطة.

وأضاف رئيس اللجنة التنفيذية لشركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات، أن الشركة طورت في الربع الأول من العام الجاري 33 محطة بتكلفة 24 مليون ريال، ليبلغ إجمالي المحطات المطورة حتى نهاية الربع الأول 455 محطة بتكلفة 529 مليون ريال.

وأوضح أن خطة الشركة تتضمن تطوير 111 محطة بتكلفة 120 مليون ريال خلال العام 2022، لافتاً إلى عملية التطوير يجري تمويلها من الدخل والبنوك.

وقال إن خطة الشركة تتضمن زيادة عدد المحطات والتوسع بقطاع النقل، حيث وقعت عقود نقل بعضها 3 سنوات وأخرى مدتها سنتان، بالإضافة إلى التوسع في قطاع اللوجستيات، حيث تدير الشركة عدة مخازن وتقوم بتأجير سيارات بسائقيها.

بشأن الحصة السوقية لشركة “الدريس”، قال رئيس اللجنة التنفيذية لشركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات، إنه قبل صدور الأنظمة الحكومية الأخيرة، كان الأفراد يملكون 90% من المحطات في المملكة، والشركات 10%، وكانت “الدريس” حينئذ تمتلك 50% من حصة الشركات، لكن الآن تقدر الحصة السوقية لشركة “الدريس” بأكثر من 60%.

ارتفعت الأرباح الفصلية لشركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات بـ 58% خلال الربع الأول من العام الحالي، مقارنة بالربع الأول من العام الماضي، لتصل إلى 62 مليون ريال. وتجاوزت أرباح الربع الأول متوسط التوقعات البالغ 57 مليون ريال.

عزت الشركة نمو الأرباح إلى زيادة المبيعات لقطاعي البترول والنقل.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy