،                    
7 جرحى بهجوم لحركة الشباب على مباني البرلمان بمقديشو
7 جرحى بهجوم لحركة الشباب على مباني البرلمان بمقديشو

سقطت عدة قذائف هاون في محيط البرلمان الصومالي، اليوم الاثنين، أثناء جلسة للنواب لتحديد موعد إجراء انتخاب رئاسة البرلمان.

وأفاد تلفزيون غوب جوغ الصومالي بأن سبعة أشخاص أصيبوا، حينما أطلقت حركة الشباب قذائف الهاون على مباني البرلمان في مقديشو، بينما كانت تعقد جلسة مشتركة للبرلمان الاتحادي لبحث انتخاب رئيسين لغرفتيه.

وأضافت أن سبعة أشخاص من بينهم حارسان تابعان لزعيم حزب وداجير عبد الرحمن عبد الشكور (نائب برلماني) أصيبوا في قصف بقذائف الهاون.

وكان أعضاء البرلمان الصومالي أدوا اليمين الخميس بعد انتخابات تأجلت طويلا وشهدت فوضى اتسمت بالعنف والصراع على السلطة بين زعماء البلاد.

وجرت مراسم أداء اليمين لنحو 300 من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ في مقديشو في منطقة آمنة في المطار.

وقال رئيس الوزراء محمد حسين روبلي خلال الحفل “توجب علينا أن نواجه تحديات ومحاولات لمنعنا من الوصول إلى هذا اليوم، لكنني سعيد جدا بحضور” مراسم أداء القسم.

وأضاف “أهنئ المشرعين الجدد الذين آمل أن يساعدوا البلاد في التغلب على الوضع الحالي الصعب”.

من جهته وصف الرئيس محمد عبد الله محمد الملقب فارماجو على تويتر الحدث بأنه “تاريخي”.

وأدى التنافس بين روبلي وفارماجو إلى تعطيل الانتخابات وتهديد استقرار البلاد التي تنتظر منذ أكثر من عام إجراء انتخابات رئاسية وتشهد عودة نشاط حركة الشباب.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy