،                    
إسرائيل تخرج مصلين من الأقصى.. وغارات ليلية
إسرائيل تخرج مصلين من الأقصى.. وغارات ليلية

بعدما شنت طائرات إسرائيلية في ساعة مبكرة من اليوم، سلسلة غارات على محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة، اقتحمت قوات أخرى مجددا المسجد الأقصى بأعداد كبيرة، في محاولة منها لإخراج المصلين من باحاته وتسهيل دخول مستوطنين لأداء طقوس يهودية.

وكشفت المعلومات، اليوم الثلاثاء، أن مئات المستوطنين الإسرائيليين دخلوا إلى حرم المسجد وأدوا طقوسا يهودية داخله وفي باحاته، تحت حماية العشرات من قوات الأمن الإسرائيلية، وذلك وفقا لما نقلته “وكالة الأنباء الفلسطينية”.

وأضافت أن القوات الإسرائيلية أطلقت قنابل الغاز والصوت صوب المعتكفين في المصلى القبلي بالمسجد الأقصى، مشيرة إلى أن المستوطنين أدوا طقوسا يهودية بباحات المسجد.

كما أكدت أن قوات إسرائيلية اعتقلت فجر اليوم، 8 مواطنين في محافظة بيت لحم، بعد مداهمة وتفتيش منازلهم، دون الإشارة إلى تفاصيل أخرى.

من ناحية أخرى، استهدفت الغارات الإسرائيلية بـ4 صواريخ صباحاً، موقعا غرب المحافظة ما أدى إلى أضرار مادية جسيمة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الفلسطينية.

أول هجوم بعد توتر

في حين أعلن الجيش الإسرائيلي أن منظومة القبة الحديدية الدفاعية اعترضت قذيفة صاروخية تم إطلاقها من قطاع غزة نحو إسرائيل، أمس الاثنين، في أول هجوم من نوعه منذ أشهر مع تصاعد التوتر في مجمع المسجد الأقصى.

وبينما لم تعلن أي جماعة فلسطينية على الفور مسؤوليتها، فإن الهجوم جاء بعدما حذرت حركة حماس من ردود انتقامية على التصرفات الإسرائيلية في مجمع المسجد الأقصى.

المواجهات مستمرة

وفي غضون ساعات، أفادت مصادر فلسطينية بأن غارات جوية إسرائيلية استهدفت معسكرات تستخدمها حماس وفصيل آخر في غزة.

بدوره، أعلن الجيش الإسرائيلي أن أحد الأهداف كان موقعا لتصنيع الأسلحة.

يذكر أن الموقع قرب المسجد الأقصى، يشهد منذ يوم الجمعة مواجهات بين فلسطينيين يرشقون الحجارة والشرطة الإسرائيلية، الأمر الذي أعاد إلى الأذهان حوادث العنف التي تسببت في إشعال حرب غزة قبل نحو عام.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy