،                    
بنك أوف أميركا يكشف توقعاته لأسعار الذهب والفضة خلال 2022
بنك أوف أميركا يكشف توقعاته لأسعار الذهب والفضة خلال 2022

يشهد معدنا الذهب والفضة بعض ضغوط البيع الفنية القوية بعد اختبار الذهب لمستوى المقاومة عند 2000 دولار للأونصة بداية الأسبوع.

ومع ذلك، قال المحللون الفنيون في بنك أوف أميركا، إن أي انخفاض في السعر يمكن أن يُنظر إليه على أنه فرصة شراء لكلا المعدنين.

وذكر البنك في تقرير نُشر أمس، إن الذهب لايزال في طريقه لتسجيل أعلى مستوياته على الإطلاق طالما بقيت الأسعار فوق متوسط الاتجاه عند 1888 دولاراً للأونصة.

ويتوقع البنك أن يواصل الذهب صعوده صوب مستوى 2175 دولاراً للأونصة، على المدى المنظور، وفقاً لما نقله موقع “Kitco”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وبالنظر إلى الصورة الفنية للذهب، قال المحللون إن المعدن الثمين يشكل نموذج فنجان ومقبض، وهو أحد الأشكال الفنية الصاعدة.

وأضاف المحللون أن قطاع المعادن النفيسة قد يكون على أعتاب أن يكون أحد أفضل السلع أداءً لهذا العام.

وكتب محللو البنك في المذكرة: “يبدو أن الذهب مقابل النحاس والذهب مقابل الفضة يشكلان قيعاناً لصالح الذهب الذي يتفوق في الأداء هذا الصيف”.

وبالنظر إلى أسعار الفضة، كرر بنك أوف أميركا دعوته لارتفاع الأسعار إلى 30 دولاراً للأونصة هذا العام.

وتأتي التوقعات الصعودية مع انخفاض أسعار الفضة بنسبة 3% تقريباً خلال يوم أمس الثلاثاء، مع تداول العقود الآجلة للفضة لشهر مايو عند 35.39 دولاراً للأونصة.

وتتداول عقود الفضة الحالية عند مستوى 24.80 دولاراً للأونصة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy