،                    
بعد كشف تسجيل صوتي عن اقتحام الكونغرس.. ترمب ومكارثي يتحدثان عبر الهاتف
بعد كشف تسجيل صوتي عن اقتحام الكونغرس.. ترمب ومكارثي يتحدثان عبر الهاتف

تحدث الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، وزعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب كيفن مكارثي، عبر الهاتف، ليلة الخميس، بعد كشف تسجيل صوتي لمكارثي قال فيه إنه يفكر في مطالبة ترمب بالاستقالة بعد أعمال الشغب في 6 يناير 2021 في مبنى الكابيتول.

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست”، يوم الجمعة، نقلاً عن مصادر مطلعة، أن ترمب لم يكن منزعجًا من تصريحات مكارثي، وكان سعيدًا لأنه لم يدفعه إلى الاستقالة، كما قال.

وبحسب ما ورد، تحدث الرجلان بعد أن بثت قناة MSNBC الأميركية تسجيلا لتصريحات مكارثي المسجلة خلال برنامج، مساء الخميس، بعد الحصول على التسجيل من صحيفة “نيويورك تايمز”.

وقال مكارثي في التسجيل للنائب الجمهورية ليز تشيني: “المناقشة الوحيدة التي كنت سأجريها معه هي أنني أعتقد أن قانون عزله سيمر، وستكون توصيتي له بالاستقالة”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” أول من كشفت التسجيل صباح الخميس، وقالت إن مكارثي وغيره من كبار الجمهوريين هاجموا ترمب بشكل خاص، وفضلوا أن يستقيل في أعقاب إجراءات العزل الثانية. ونفى مكارثي على الفور هذه التقارير.

لكن مساء الخميس، نشرت الصحيفة مقطع المحادثة بين مكارثي وتشيني.

كما ظهرت المزيد من المقاطع الصوتية، يوم الجمعة، لمكارثي يقول فيها عن ترمب: “لقد حدث ذلك مع هذا الرجل”.

ولم يصدر ترمب بعد بيانًا حول التسجيل. وذكرت الصحيفة أيضًا أن النائب الجمهوري ستيف سكاليس قال في مكالمة هاتفية، إن على الحزب الجمهوري أن يفكر في “مجلس جمهوري ما بعد ترمب” ، على الرغم من أن المتحدثة باسمه نفت التقرير.

من جهتها، ذكرت صحيفة “واشنطن بوست”، نقلاً عن مصادر، أن التسجيل الصوتي أعاد التأكيد على ما يبدو أن ترمب لا يزال يمسك قبضته على الحزب الجمهوري، لأن مكارثي لم يتابع دفع الرئيس آنذاك للاستقالة.

ومع اقتراب الانتخابات النصفية يشعر بعض الجمهوريين الذين انتقدوا ترمب في أعقاب أحداث السادس من يناير بالعزلة عن بقية الحزب، كما أن أربعة من الجمهوريين العشرة في مجلس النواب الذين صوتوا لعزل ترمب لم يرشحوا أنفسهم لإعادة انتخابهم.

وفي حين أعلن مكارثي في الأيام التي أعقبت السادس من يناير، أن ترمب يجب أن يتحمل بعض “المسؤولية” عن الهجوم، فإنه لم يؤيد عزله علنًا، وزار مكارثي منذ ذلك الحين الرئيس السابق في ناديه بفلوريدا عدة مرات.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy