،                    
“التنمية الغذائية” للعربية: أزمة أوكرانيا رفعت التكاليف وزيادة الأسعار لتخفيف الأثر
“التنمية الغذائية” للعربية: أزمة أوكرانيا رفعت التكاليف وزيادة الأسعار لتخفيف الأثر

سجلت شركة التنمية الغذائية تراجعا في الأرباح بنحو 92% خلال الربع الأول من هذا العام، لتصل إلى مليون و540 ألف ريال.

وأوضحت الشركة أن تراجع أرباح الربع الأول يعود إلى ارتفاع تكاليف المبيعات بنسبة 23.4%، بسبب الزيادة الكبيرة في أسعار المواد الخام واستمرار الزيادة في الطاقة الاستيعابية للشركة.

وفي مقابلة مع “العربية” أوضح أحمد عسيلان، عضو مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة التنمية الغذائية، أن ارتفاع المواد الأولية بدأ قبل الأزمة الأوكرانية منذ النصف الأخير من العام الماضي، لكن الوضع القائم بين روسيا وأوكرانيا عمق المشكلة خاصة أن البلدين من أكبر مصدري المواد الخام التي تستخدم في إنتاج الدواجن مثل الذرة والصويا، وقد زادت تكاليف المبيعات ونسبة النفقات العامة.

وأضاف أن الشركة وبشكل عام، حققت مبيعات فاقت 435 مليون ريال بارتفاع 18%، و91 مليون ريال إجمالي ربح في الربع الأول، وهذا مؤشر جيد على تعافي إجمالي الربح وصافي الربح تدريجيا مقارنة مع الربع الماضي وكذلك المبيعات.

وتابع: “الارتفاع في الأسعار مستمر ومن المتوقع أن يتواصل في الفترة القادمة، لكن الشركة قامت بتدابير مختلفة لمعالجة المشكلة، فلها تواجد منذ 60 عاما في السوق السعودية وقد أدرجت أسهمها منذ أقل من سنة. ومنذ فترة الجائحة قامت بتدابير معينة منها زيادة الأسعار تدريجيا وزيادة قدرة التخزين من 3 إلى 6 أشهر، إلى جانب التوفير في مزيج الأعلاف المقدم للدواجن، ما من شأنه تقليص أثر ارتفاع الأسعار وإعادة صافي الربح إلى مساره الطبيعي تدريجيا”.

وذكر عضو مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة التنمية الغذائية، أن الشركة كان لديها في الربع الأخير إيرادات سالبة عند -23%، أما في الربع الحالي فقد ارتفعت إلى +2%، وهي الآن في مسارها للتصحيح.

وقال إن الزيادة في أسعار منتجات الشركة ستنعكس في الفترات القادمة، كما ستتم إعادة النظر في صافي الربح من ناحية النمو، بعد صدور نتائج التصحيحات.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy