،                    
الأسهم اليابانية تقتفي أثر “وول ستريت” والمخاوف حيال الصين تكبح الصعود
الأسهم اليابانية تقتفي أثر “وول ستريت” والمخاوف حيال الصين تكبح الصعود

أغلقت الأسهم اليابانية على ارتفاع اليوم الثلاثاء، مقتفية أثر مكاسب وول ستريت الليلة الماضية، لكن المخاوف حيال تأثير الإغلاقات بالصين لمكافحة كوفيد-19 على الشركات المحلية، كبح ارتفاعها.

ارتفع مؤشر نيكاي 0.41% ليغلق عند 26700.11 نقطة. وصعد مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.11% إلى 1878.51 نقطة، بعد تراجعه لفترة وجيزة في وقت سابق من الجلسة.

قال تومويشيرو كوبوتا كبير محللي السوق في ماتسوي للأوراق المالية: “يتوخى المستثمرون الحذر بشأن تأثير التباطؤ الاقتصادي المحتمل في الصين على الشركات اليابانية، إذ يحتمل الآن إغلاق بكين”.

وأضاف: “ارتفعت السوق اليوم بفضل المكاسب في وول ستريت وهبوط عوائد سندات الخزانة الأميركية”.

وقدم سهم مجموعة سوفت بنك أكبر دفعة لمؤشر نيكاي، حيث ارتفع 4.13%، تلاه سهم منصة الخدمات الطبية إم3 الذي قفز 5.04%. وارتفع سهم أدفانتست لصناعة معدات اختبار الرقائق 2.28%.

وتراجع سهم سوميتومو للتعدين 6.83% وكان الخاسر الأكبر على مؤشر نيكاي، بعد أن قالت شركة التعدين والصهر إنها ستوقف دراسة جدوى طويلة الأمد حول مشروع مصنع لمعالجة النيكل في بومالا بإندونيسيا.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy