،                    
أموال الأوليغارش الروس إلى جيب كييف.. بايدن يقترح
أموال الأوليغارش الروس إلى جيب كييف.. بايدن يقترح

يبدو أن ملايين الدولارات واليخوت التي صودرت من الأثرياء الروس منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، قد تصب في جيب السلطات الأوكرانية.

فقد اقترح البيت الأبيض، اليوم الخميس، استخدام أصول صودرت من اوليغارشيين روس من أجل تعويض أوكرانيا عن الأضرار الناجمة عن العملية الروسية التي انطلقت شرارتها في 24 فبراير الماضي.

لتعويض الضرر

وأوضح في بيان، أن من شأن ذلك أن يسمح “بتحويل كل عائدات الأصول المصادرة إلى كييف لتعويض الضرر اللاحق بالبلاد جراء الغزو الروسي”.

كما أضاف أن الحزمة التشريعية التي اقترحت، من شأنها أن تسمح للحكومة الفيدرالية ببيع تلك الأصول، واستخدام عائداتها في المساعدات العسكرية والإنسانية لكييف.

إلى ذلك، تضمنت الحزمة أحكامًا من شأنها تبسيط عملية الاستيلاء على أصول الأغنياء الروس، وتوسيع الأصول الخاضعة للمصادرة وتضييق الخناق على بعض ثغرات التهرب من العقوبات.

أتى هذا الاقتراح بعد أن صوت مجلس النواب الأميركي بأغلبية ساحقة، أمس الأربعاء، لحث إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن على تصفية الأصول الروسية المصادرة.

صادرت الملايين

يذكر أن الولايات المتحدة كانت صادرت بالفعل ملايين الدولارات من أصول الأثرياء الروس الذين تربطهم علاقات وثيقة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، منذ فبراير الماضي.

كما توعدت بزيادة الضغط على موسكو دون كلل، وخنق أي محاولات للتهرب من العقوبات المؤلمة التي فرضت عليها من قبل الغرب، لاسيما واشنطن.

وتأمل أميركا إلى جانب دول غربية عدة أن يتحول هذا الضغط المالي على هؤلاء الأفراد والطبقة الثرية المقربة من الكرملين، إلى ضغط سياسي على بوتين، ما قد يؤدي إلى تقليص وزعزعة سلطته، أو أقلها معارضة عملياته العسكرية على الأراضي الأوكرانية، بحسب ما أفاد موقع “أكسيوس”.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy