،                    
القدية تمنح عقداً بـ 2.8 مليار ريال لإنشاء أول متنزه للألعاب المائية في السعودية
القدية تمنح عقداً بـ 2.8 مليار ريال لإنشاء أول متنزه للألعاب المائية في السعودية

أعلنت شركة القدية للاستثمار عن منحها عقدًا بقيمة 2.8 مليار ريال (750 مليون دولار) لتشييد أول متنزه ترفيهي للألعاب المائية في المملكة والأكبر من نوعه في المنطقة.

وتم ترسية العقد على كل من شركة أليك للهندسة والمقاولات، وشركة السيف للمقاولات الهندسية في مشروع مشترك لبناء المتنزه الذي سيكون واحداً من أبرز الوجهات الترفيهية في القدية، العاصمة المستقبلية للترفيه والرياضة والثقافة.

وتم توقيع العقد من قبل عبدالله بن ناصر الداود، عضو مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة القدية للاستثمار، وكيز تيلور، الرئيس التنفيذي لشركة أليك للهندسة والمقاولات، وأحمد البسام، الرئيس التنفيذي لشركة السيف للمقاولات الهندسية في احتفال خاص أقيم بمركز التجربة والزوار في القدية، تبعه وضع حجر الأساس إيذانا ببدء أعمال البناء، وفقا لبيان صادر عن الشركة.

وسيقام متنزه الألعاب المائية على مساحة تبلغ 252 ألف متر مربع، وسيضم 22 لعبة ومعلماً، منها 9 ألعاب ستكون الأولى من نوعها عالمياً. كما سيستمتع الزوار بـ9 مناطق مصممة بشكل مبتكر وهي: البوابة الرئيسية، وصخرة الجمل، وكهف الضب، ووادي الأمواج، والمغارة، ووادي الأفاعي، والقمة العربية، وأراضي الرعي، وبحيرة الركمجة. وتم استيحاء تصميم هذه المناطق من الحيوانات المحلية التي عاشت واستوطنت في منطقة القدية. كما سيحتوي المتنزه على أحدث المرافق للرياضات المائية، و17 متجرًا للمأكولات والتسوق.

وقال عبدالله بن ناصر الداود، عضو مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة القدية للاستثمار، خلال حفل التوقيع: “سيمثل متنزه الألعاب المائية وجهة ترفيهية عائلية ترحب بالضيوف على مدار العام، وستوفّر تجارب فريدة وغير مسبوقة في المملكة. ويسعدنا العمل على هذا المشروع بالتعاقد مع اسم رائد في صناعة الإنشاءات مثل شركة أليك للهندسة والمقاولات، التي ستستخدم أحدث التقنيات الحديثة في مجال إثراء تجربة الزوار بهدف تطوير واحد من أكثر متنزهات الألعاب المائية إثارة في العالم.”

وسيقوم المتنزه أيضاً باستخدام التقنيات الحديثة لتقليل ضغط المياه على بعض الألعاب، ما سيساهم في خفض معدل التبخر إلى النصف. كما ستعتمد المسابح في نهاية ألعاب الانزلاق على مفهوم الجريان المائي بحيث تكون بركها ضحلة بمستويات أمان فائقة وتستخدم كميات أقل من المياه على عكس المسابح العميقة التقليدية المستخدمة في المتنزهات المائية الأخرى.

وقال كيز تيلور، الرئيس التنفيذي لشركة أليك للهندسة والمقاولات، “فخورون بالعمل في هذا المشروع المميز بالتعاون مع شركة السيف، ونتطلع إلى تنفيذ هذا المشروع استنادًا إلى خبرتنا الواسعة في مجال المتنزهات كبيرة الحجم والحدائق المائية الشهيرة في منطقة الخليج. ومن خلال العمل مع شركة السيف التي تمتلك خبرة واسعة؛ سنعمل على تنفيذ مختلف أجزاء المشروع والبنية التحتية بما يضمن أفضل المعايير في المنطقة، وبما يوفر تجارب استثنائية لعشاق المغامرات من جميع الأعمار”.

المهندس أحمد ابراهيم البسام، الرئيس التنفيذي لشركة السيف مهندسون مقاولون معلقاً على توقيع العقد: “يسعدنا أن تمت ترسية وتوقيع عقد المشروع مع تحالفنا مع شركة اليك. وتعتبر شركة السيف مهندسون مقاولون إحدى شركات المقاولات الرائدة في المملكة والمنطقة والتي قامت بإنشاء مشاريع استراتيجية ضخمة على مر العقود الخمسة الماضية في مختلف قطاعات التشييد والبناء، ولقد شكل السيف و اليك تحالفًا استراتيجيًا يتطلعان من خلاله بأن يكون التحالف المفضل للمشاريع الكبيرة المعقدة في المملكة العربية السعودية. نشكر القدية على ثقتها في هذا التحالف ونتطلع إلى تقديم مرفق ترفيهي عالمي المستوى – الأول في المملكة العربية السعودية والأكبر في المنطقة. “

جدير بالذكر أن مشروع القدية يستند على خمس ركائز أساسية: الرياضة والصحة، الطبيعة والبيئة، المتنزهات والوجهات الترفيهية، الحركة والتشويق، والفنون والثقافة. بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من الخيارات العقارية والخدمات المجتمعية. وسيكون متنزه الألعاب المائية واحداً من المعالم الرئيسية لركيزة المتنزهات والوجهات الترفيهية.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy