،                    
استهدف منزل وكيل الاستخبارات.. تفاصيل جديدة عن صاروخ بغداد
استهدف منزل وكيل الاستخبارات.. تفاصيل جديدة عن صاروخ بغداد

بعد انتشار أمني مكثف شهده شارع أبو النواس في العاصمة العراقية بغداد عقب سقوط صاروخ كاتيوشا، أعلنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية أن الصاروخ استهدف منزل الفريق أحمد أبو رغيف.

وذكرت وكالة الاستخبارات في بيان، أن بعض الخارجين عن القانون، حاولوا فجر اليوم الأربعاء، استهداف منزل وكيل الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية الفريق أحمد أبو رغيف بصاروخ كاتيوشا.

أضرار مادية فقط

كذلك، أوضحت أن محاولة الاستهداف كانت فاشلة، واقتصرت على الأضرار المادية في سياج المنزل فقط، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء العراقية (واع).

وأشارت إلى العثور على مكان ومنصة إطلاق الصاروخ، لافتة إلى أن البحث جار عن الجناة حالياً.

كما، قالت إن القوات الأمنية فتحت تحقيقاً بهذا الموضوع وسيتم إنزال أقصى العقوبات بحق مرتكبي العمل والذي يهدف إلى تعكير صفو الأمن إبان الاحتفالات بعيد الفطر.

أحداث مماثلة

يذكر أن العاصمة العراقية سبق أن شهدت عدة أحداث مماثلة خلال السنوات الماضية، لاسيما في محيط المنطقة الخضراء التي تضم السفارة الأميركية، فضلا عن مؤسسات رسمية عدة.

كذلك طالت صواريخ الكاتيوشا، التي غالبا ما تستخدم من قبل ميلشيات محلية موالية لطهران، على مدى السنوات القليلة الماضية، قواعد عسكرية تضم جنودا للتحالف الدولي وأميركيين أيضاً.

وغالبا ما تتهم الولايات المتحدة الميليشيات المدعومة من إيران بالتورط في تلك الهجمات، التي تقتصر أضرارها في معظم الحالات على الماديات.

يذكر أن تلك الهجمات تكثفت منذ العام 2018، على الرغم من أن البرلمان أقر انحساب القوات الأجنبية المنضوية ضمن التحالف، ومن ضمنها الأميركية من الأراضي العراقية، فيما اقتصرت مهام القوات القليلة المتبقية على التدريب العسكري والاستشارات.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy