،                    
خبير بالديدان وملم باللغة الروسية يصبح قائداً للناتو بأوروبا
خبير بالديدان وملم باللغة الروسية يصبح قائداً للناتو بأوروبا

القائد الأعلى الجديد لقوات الحلفاء بأوروبا، خبير بالديدان وملم بأربع لغات، منها الروسية، وهو الجنرال في الجيش الأميركي Christopher Cavoli المولود قبل 50 سنة في مدينة Würzburg الألمانية، حيث كان والده الإيطالي الأصل، ضابطاً بالجيش الأميركي فيها زمن الحرب الباردة.

كافولي، المتزوج والأب لابنين، أمضى معظم سنوات المراهقة في إيطاليا، ثم تلقى علومه في الولايات المتحدة، وحصل في 1987 على شهادة في “علم الأحياء” من جامعة Princeton University الخاصة، عن أطروحة قدمها بعنوان “تأثير ديدان الأرض على التوزيع الرأسي لقوالب الوحل في التربة” ثم تابع دراسته للديدان حتى أصبح بها خبيراً.

القائد أميركي والأمين العام أوروبي

وفي سيرته أيضاً، أنه انضم بعدها إلى فيلق تدريب ضباط الاحتياط بالجيش الأميركي، مع متابعته دراسته، وفقاً لما وجدت “العربية.نت” بسيرته المتوافرة أونلاين، وفيها أنه تخرج في 1997 بماجستير في الدراسات الروسية وأوروبا الشرقية من جامعة Yale University بولاية كونيتيكت الأميركية.

وكان مجلس شمال الأطلسي وافق أمس الثلاثاء على تعيين كافولي، الملم أيضاً باللغتين الفرنسية والإيطالية، إضافة للإنجليزية، خلفاً للجنرال Tod Wolters وسيتسلم منصبه منه خلال حفل تسليم وتسلم هذا الصيف في المقر العام للقوات الحليفة في أوروبا، والواقع قرب مدينة Mons المجاورة في بلجيكا للحدود مع فرنسا.

ومن المعروف أن القائد الأعلى للقوات الحليفة في أوروبا، المسؤول عن القيادة العامة للعمليات العسكرية ويقود تخطيطها العسكري، يكون ضابطاً أميركياً، لأن الأمين العام للحلف أوروبي الجنسية، وهو حالياً النرويجي Jens Stoltenberg الذي أعيد تعيينه بسبب العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy