،                    
“تونس حرة والإخوان بره”.. مسيرات مؤيدة لقيس سعيّد
“تونس حرة والإخوان بره”.. مسيرات مؤيدة لقيس سعيّد

شارك أنصار الرئيس التونسي قيس سعيّد، اليوم الأحد، في مسيرات مؤيدة له ولخياراته في مختلف محافظات البلاد.

وتحت شعار “إنقاذ البلاد وتأسيس جمهورية ثانية والدفاع عن الدولة”، تجمع الآلاف من أنصار سعيّد في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة، رافعين أعلام تونس وشعارات “قيس سعيّد لست وحدك” و”الشعب يريد نظام رئاسي”، و”تونس حرة والإخوان بره”، و”أوفياء أوفياء ولا عودة للوراء”.

فيما رفعوا أيضاً شعارات أخرى تدعو لمحاسبة الأطراف السياسية المسؤولة عن تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والمتورطة في الفساد، على رأسها حركة النهضة، وذلك قبل إجراء استفتاء وانتخابات.

بنسبة 64%

يشار إلى أن سعيد تصدر مؤشر الثقة لدى التونسيين في آخر عملية استطلاع للرأي أجرتها مؤسسة “سيغما كونساي” المتخصصة بنسبة 64%.

غير أن هذه المسيرات المؤيدة له هي بمثابة تحد لمعارضيه الذين تكتلوا تحت ما يسمى جبهة “الخلاص الوطني”، ويتحركون لسحب ورقة الشارع والشعبية منه.

محاولة إحراق البلاد

ومؤخراً، هاجم سعيّد تلك المعارضة واتهمها بمحاولة إحراق البلاد والوقوف وراء حوادث حرائق شهدتها مختلف مدن تونس طالت قوت الشعب ومصادر إنتاج الدولة. كما اتهمها بترويج أخبار لا أساس لها من الصحة، نافياً أن تكون هناك نية لاعتقال الشخصيات الحزبية المعارضة له أو حل الأحزاب السياسية.

كما جدّد التأكيد على رفضه الحوار مع الفاسدين، في إشارة إلى حزب النهضة والأحزاب المتحالفة معها، داعياً القضاء إلى العمل من أجل فتح القضايا ومحاسبتهم بهدف تحقيق العدالة.

تشكيل لجنة وطنية

يذكر أن جبهة المعارضة هذه كانت زعمت في ندوة صحافية، الخميس الماضي، وجود مخطط للهجوم على مقرات أحزاب في مسيرة اليوم الداعمة للرئيس، يتم اعتمادها لاتخاذ قرار بحل الأحزاب والقبض على قياداتها.

وكان الرئيس التونسي أعلن سابقا تشكيل لجنة وطنية ذات صبغة استشارية لتأسيس “جمهورية جديدة”، ستكون المشاركة فيها لكل من ساند “مسار 25 يوليو”، وتتولى اقتراح جملة من الإصلاحات الدستورية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy