،                    
ألكاراز يهزم زفيريف ليتوج بلقب مدريد المفتوحة أمام جماهيره
ألكاراز يهزم زفيريف ليتوج بلقب مدريد المفتوحة أمام جماهيره

حقق الإسباني الشاب كارلوس ألكاراز لقبه الثاني في بطولات الأساتذة عندما انتصر على ألكسندر زفيريف حامل اللقب بنتيجة 6-3 و6-1 في نهائي بطولة مدريد المفتوحة للتنس أمام جماهيره يوم الأحد.

ولعب ألكاراز بشراسة طيلة البطولة المقامة على الملاعب الرملية، حيث انتصر على نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا ورفائيل نادال الحاصل على 21 لقبا في البطولات الأربع الكبرى ثم على زفيريف المصنف الثالث عالميا.

وأصبح اللاعب البالغ عمره 19 عاما أصغر لاعب يهزم ثلاثة من أول خمسة مصنفين على العالم في بطولة واحدة منذ تأسيس اتحاد اللاعبين المحترفين في 1990.

وكسر ألكاراز، الفائز بلقبه الأول في بطولات الأساتذة في ميامي الشهر الماضي، إرسال زفيريف ليتقدم 4-2 ثم حسم المجموعة الأولى بسهولة.

وعاد اللاعب الإسباني ليكسر إرسال زفيريف دون خسارة أي نقطة ليتقدم 2-1 في المجموعة الثانية، وزاد إحباط منافسه الألماني الذي فشل في إيقاف ألكاراز.

وبدعم جماهير بلاده استطاع ألكاراز كسر إرسال منافسه مرة أخرى لتصبح النتيجة 4-1 وفاز بالشوطين التاليين ليحسم المباراة في نحو ساعة واحدة.

وأثار ألكاراز إعجاب الجماهير باستاد مانولو سانتانا بضرباته الرائعة ليحقق فوزه السابع على التوالي على لاعب بين أول عشرة مصنفين، ويصبح الأكثر تتويجا بالألقاب هذا الموسم بأربعة ألقاب.

وسيتقدم ألكاراز إلى التصنيف السادس عالميا عندما يصدر التصنيف الجديد يوم الاثنين بعدما كان في المركز 120 عالميا قبل عام واحد.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy