،                    
 الدولار يرتفع بالقرب من أعلى مستوياته منذ 2002 بعد بيانات التضخم
 الدولار يرتفع بالقرب من أعلى مستوياته منذ 2002 بعد بيانات التضخم

ارتفع الدولار بقوة من أدنى مستوياته اليوم الأربعاء بعد أن أظهرت بيانات اقتصادية أن من غير المرجح أن يدفع التضخم بنك الفيدرالي الأميركي إلى تعديل مساره النشط في تشديد السياسة النقدية.

وقالت وزارة العمل الأميركية، إن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع بنسبة 0.3% الشهر الماضي، وهو أقل ارتفاع منذ أغسطس/آب، مقابل ارتفاع 1.2% على أساس شهري في مؤشر أسعار المستهلكين في مارس/ آذار والذي شكل أكبر قفزة منذ سبتمبر/ أيلول 2005.

وعلى أساس سنوي، ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 8.3%، مقارنة مع توقعات بلغت 8.1%، ولكن أقل من 8.5% في الشهر السابق.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمته أمام 6 عملات، إلى 103.37 قبل صدور البيانات، غير أنه قفز بعد نشرها مباشرة ليسجل أعلى مستوى في الجلسة 104.13، بالقرب من أعلى مستوى في 20 عاما الذي بلغ 104.19 يوم الاثنين.

غير أن التعاملات شهدت تقلبا، حيث تراجعت العملة الأميركية من مستوياتها المرتفعة وجرى تداولها في أحدث تعاملات منخفضة 0.279% إلى 103.640. وزاد اليورو 0.23% إلى 1.0551 دولار.

وارتفع سعر الدولار بأكثر من 8% هذا العام مع تشديد البنك المركزي الأميركي سياسته النقدية. ورفع البنك فائدة أموال ليلة واحدة 50 نقطة أساس الأسبوع الماضي وهي أعلى زيادة منذ 22 عاما.

واستوعبت الأسواق رفعا آخر متوقعا بخمسين نقطة أساس على الأقل في يونيو/ حزيران وفقا للجنة السوق المفتوحة التابعة لمجلس الاحتياطي الاتحادي.

وارتفع اليورو بعد أن أكد البنك المركزي الأوروبي التوقعات بأنه سيرفع سعر الفائدة القياسي في يوليو/تموز للمرة الأولى منذ أكثر من عقد لمحاربة التضخم الذي بلغ مستوى قياسيا، مع تلميح بعض صانعي السياسة اليوم الأربعاء إلى المزيد من الارتفاعات لاحقا.

وزاد الين 0.08% إلى 130.33 ين للدولار، بينما جرى تداول الجنيه الإسترليني في أحدث تعاملات مرتفعا 0.28 إلى 1.2357 دولار.

وتراجع سعر العملة المشفرة بتكوين 4.35% إلى 29651.09 دولار بعد انخفاضها دون 30 ألفا أمس الثلاثاء لأول مرة منذ يوليو/تموز من العام الماضي.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy