،                    
خبراء بقطاع السياحة يتوقعون زيادة التدفقات العربية لمصر 30% خلال الصيف
خبراء بقطاع السياحة يتوقعون زيادة التدفقات العربية لمصر 30% خلال الصيف

تعد سوق السياحة العربية أحد أبرز الروافد التي تمد المقصد السياحي المصري بما يقرب من ثلث حجم الحركة الوافدة التي تأتي لمختلف المدن السياحية، ويعد السائح العربي من أفضل شرائح السائحين من حيث متوسط عدد الليالي السياحية ومتوسط إنفاق السائح.

وقال عمرو القاضي، الرئيس التنفيذي لـ”هيئة تنشيط السياحة” في مصر، إن المقصد المصري يتميز بالتنوع، مشيراً إلى ملامح الاستراتيجية الإعلامية للترويج للمقصد السياحي المصري، ولفت إلى معالجة الجانب المصري لأزمة السائحين العالقين بعد الأزمة الروسية الأوكرانية في التعامل مع ملف عودة كل السائحين من الجنسيات التي حالت مستجدات ظروف الطيران دون عودتهم إلى بلادهم.

وتأتي أبرز نتائج المشاركة المصرية بسوق السفر العربي، في سياق الاجتماع مع كبرى منظمي الرحلات والتي من بينها مجموعة تيوي العالمية، وكذلك شركات الطيران المختلفة، بحسب صحيفة “المصري اليوم”.

وكانت النتيجة الأبرز هي تنظيم حملات ترويجية مشتركة، وفي هذا الصدد قال رئيس الهيئة إن الجانب المصري أطلق حملات دولية إلكترونية بعدد من الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر، لافتا إلى أن هذه الحملات الترويجية تهدف إلى إبراز تنوع المنتج السياحي المصري والحداثة التي تتمتع بها مصر في إطار المشروعات المختلفة التي تعكف الدولة على تنفيذها مؤخرا ومنها إنشاء مدينة العلمين الجديدة.

أما النتيجة التالية فكانت تتمثل في تجديد الثقة من جانب شركة تيوي العالمية كبرى منظمي الرحلات في الجانب المصري مترجمة ذلك في إطار من وضع خطط تعاون مشتركة.

وقال هشام إدريس، عضو الجمعية العمومية بغرفة شركات السياحة، إن أبرز التحديات التي تواجه السياحة العربية هي نقطة تنوع سعر الإقامة وفق الجنسية في الفنادق، مشيرا إلى ضرورة الانتباه لتلك النقطة ومعالجتها حتى يتمكن المقصد المصري من زيادة حجم الحركة الوافد له.

وأضاف أن الجناح المصري الذي شارك في سوق السفر العربية كان له رد فعل إيجابي علي مستويين: الأول هو مستوى السياحة العربية، متوقعا أن يزداد حجم التدفق بنسبة تتراوح بين 20 و30% من حجم الحركة الوافدة للمقاصد المصرية خلال الصيف.

وتابع إدريس أن المستوى الثاني كان إقبال العديد من الزوار لسوق السفر العربية من مختلف الدول المشاركة في السوق على الجناح المصري، وكان هناك إبداء رغبة ملحوظة في زيارة مصر والعمل مع الشركات المصرية، كما تمت مناقشة تشغيل رحلات من جدة والرياض إلى الغردقة مع القطاع الخاص السعودي.

وقال الدكتور عاطف عبداللطيف، رئيس جمعية “مسافرون للسياحة والسفر”، عضو جمعيتي مستثمري مرسى علم وجنوب سيناء، إن فوز مدينة العلمين بجائزة أوسكار أفضل مدينة سياحية في سوق السفر العربية يعني تأكيدا على أهمية مدينة العلمين كوجهة سياحية مفضلة للسائح العربي والخليجي، كما أنها عامل للتسويق لمدينة العلمين السياحية الجميلة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy