فريق “تويتر” القانوني يتهم ماسك بانتهاك اتفاقية عدم الإفصاح

فريق “تويتر” القانوني يتهم ماسك بانتهاك اتفاقية عدم الإفصاح

قال إيلون ماسك في تغريدة يوم أمس السبت، إن الفريق القانوني في تويتر اتهمه بانتهاك اتفاقية عدم الإفصاح، وذلك من خلال الكشف عن أن حجم عينة عمليات التحقق الخاصة بمنصة التواصل الاجتماعي على المستخدمين الآليين كان 100.

وصرح “ماسك” يوم الجمعة الماضي بأن صفقة شراء “تويتر” معلقة مؤقتا، في انتظار تفاصيل حول كون الحسابات الوهمية تمثل بالفعل أقل من 5٪ من المستخدمين.

ماسك في طور الانتهاء من استحواذه على تويتر بقيمة 44 مليار دولار، وغلب عليه التأني بشأن أمور من بينها عدد حسابات الروبوتات على المنصة، والتي وعد بإزالتها بمجرد أن يسيطر على الشركة.

وبعد مراجعة داخلية، أخبر تويتر ماسك أن حسابات الروبوتات تشكل أقل من 5% من المستخدمين.

اعتبر أيمن البناو كبير المستشارين في MAG للاستشارات، أن أي تأخير في صفقة تويتر من لحظة قبول العرض حتى نهاية إجراءات استحواذ إيلون ماسك عليها، يؤثر سلبا على الشركة خاصة أنها الآن في أضعف حالاتها.

وأشار في مقابلة مع “العربية”، إلى أن ماسك ربما واجه انخفاضاً في أسهم تسلا والعملات المشفرة التي يملك حيازة منها والتي كان ينوي ربما استخدامها في تمويل الصفقة، فارتأى تأخيرها أكثر.

وأضاف البناو أن ما حدث يعطيه فرصة في إعادة التفاوض وتأخير الصفقة أكثر، وقد يكون هناك سيناريو يتمثل في أن المسألة من البداية هي محاولة للتأثير على شركة تويتر بشكل سلبي، وبالنهاية دفع غرامة المليار دولار وحماية نفسه من أي دعاوى مستقبلية.

Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.