،                    
شاب سعودي يطوع لغة الإشارة لخدمة الصم عبر يوتيوب
شاب سعودي يطوع لغة الإشارة لخدمة الصم عبر يوتيوب

بلغة الإشارة، قرر الشاب السعودي عبد الله الغامدي تجاوز كل الحدود ليصل للمتلقي ولمن هم بحاجة للاستفادة من هذه اللغة في العديد من المجالات لتعليم أفراد المجتمع الكثير من الخدمات باستخدام لغة الإشارة، مثل الصلاة، وأقسام المستشفيات، وطلب الوجبات السريعة، والعملات، والألوان والحروف الأبجدية.

وقرر الغامدي أن يقدم هذه المعلومات عبر قناة يوتيوب افتتحها لهذا الغرض ويقوم ببث هذه المعلومات عبر قناته من أميركا قدم خلالها العديد من المقاطع المفيدة.

وفي حوارنا مع والدة عبد الله الغامدي قالت لـ”العربية.نت”: “بعد ملاحظة عبدالله لعدم استجابته للصوت قمنا بعمل الفحوصات اللازمة له لنعلم حينها أنه يعاني من ضعف السمع، وتم بعد ذلك اختيار المعين السمعي المناسب لحالته والخطة المناسبة للبدء في جلسات التخاطب”.

أما عن عملية زراعة القوقعة، فأوضحت أن عبد الله كان يحتاج إلى زراعة قوقعة لأنها كانت خيارا أفضل وتمت العملية ومن ثم البدء لمرحلة العلاج وجلسات التخاطب من خلال الكادر الطبي في الحرس الوطني وأشرف على العلاج أكفأ الأطباء والاختصاصيات من خلال فريق متخصص.

وأضافت أن زراعة القوقعة خدمته في تمييز الصوت القريب منه في الشارع أو المدرسة ومع التدريب المستمر على النطق وكذلك الاستماع تمكن من تمييز الكثير من الأصوات.

كما أضافت أن التعليم كان صعبا، لأنه في كل يوم يحتاج إلى بذل مجهود مضاعف لاكتساب المعرفة اللغوية، فكان هنالك خطط لاستغلال الإجازات في التواصل مع اختصاصيات التخاطب والالتحاق بأي برامج تقدم له الخدمات التعليمية والمعرفية، وأنها كانت في حالة استنفار لمتابعة لعبد الله وخصوصا في فصول الدمج، وتفهم أسئلته والعمل على أن يكون مشاركا قدر المستطاع في الأنشطة.

وتابعت أنها كانت تتابع صحته النفسية وفي زرع الثقة في النفس وتوفير مصادر المعرفة والكتب والقصص والمقاطع بالإضافة إلى استكمال جلسات التخاطب، والاختلاط في الأنشطة العائلية والمجتمعية طور من قدراتهم في اكتساب اللغة.

وعن لغة الإشارة، أتقن لغة الإشارة العربية والإنجليزية، وله خبره في ترجمة لغة الإشارة مع الزملاء وكذلك الرد على كل استفسارات الصم، بحيث يقدم المعلومات الدقيقة والصحيحة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقرر أن يقدم خدماته للصم ليكون سببا في إفادتهم وتطوير إمكانياتهم وليس الصم فقط من يستفيد من القناة، بل حتى الشخص السامع يستطيع تعلم لغة الإشارة.

وفتح القناة على اليوتيوب لنقل المعلومة والفائدة وخلال الفترة القادمة إن شاء الله سيطرح مواضيع للتعلم، حيث إنه يسعى للتخرج في الجامعة إن شاء الله والعودة إلى أحضان الوطن وأن يكون فرداً فعالاً.

كما أشارت إلى أن جامعة الملك سعود قدمت الكثير ولا تزال إلا أننا نأمل بفتح تخصص إضافي وكذلك فرع للجامعة بالمنطقة الشرقية، وتطوير نظام التعليم العام الخاص بالصم.

وأضافت أن عبد الله يحلم بعمل مشروع بعد التخرج إن شاء الله لخدمة الصم ونقل خبراته وتجربته في الغربة لهم، فالسفر والغربة ساعداه أكثر في صقل الشخصية والموهبة وزيادة الثقة بالنفس والاعتماد عليها، وتقبل الآخر من خلال الاحتكاك بالمجتمع بالطريقة الصحيحة.

وقالت إنها واثقة بأن عبد الله على موعد مع مستقبل واعد بإذن الله، لكونه طموحا ويسعى لتحقيق ذاته بكل الطرق مؤكدة على مساندة الأسرة والمجتمع المحيط له.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy