،                    
السفارة المصرية في كييف تتفاوض على مسار آمن لخروج رعاياها من شرق أوكرانيا
السفارة المصرية في كييف تتفاوض على مسار آمن لخروج رعاياها من شرق أوكرانيا

قالت السفارة المصرية في كييف، الجمعة، إنها تتفاوض على مسار آمن لخروج رعاياها الموجودين في المدن الشرقية لأوكرانيا، عقب بدء الهجوم الروسي، الخميس.

وأضافت السفارة عبر حسابها على فيسبوك أن المصريين بالمدن الغربية يمكنهم التوجه إلى الحدود البولندية، مشيرة إلى أن السلطات هناك تسمح بدخول كافة الجنسيات.

وإثر الهجوم الروسي على أوكرانيا وتوتر الأوضاع وإغلاق المجال الجوي، قررت السلطات المصرية، الخميس، تقديم كافة الخدمات للسائحين الروس والأوكرانيين المتواجدين على أراضيها لحين عودتهم لبلادهم.

وطالب عبدالفتاح العاصي، مساعد وزير السياحة والآثار لشؤون المنشآت الفندقية كافة المنشآت الفندقية المقيم بها سائحون أوكرانيون أو روس، بضرورة استمرار إقامتهم وتقديم كافة التسهيلات الخاصة بهم، وعدم الامتناع عن تقديم أي خدمة كانت تقدم إليهم، لحين إيجاد الحل المناسب لعودتهم إلى بلادهم.

وكانت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، أكدت، الخميس، أن غرفة عمليات وزارة الهجرة تتابع باستمرار موقف الجالية المصرية في مختلف المدن الأوكرانية.

وقالت السفيرة: “لقد شكلنا غرفة عمليات مخصصة لمتابعة موقف الجالية المصرية في أوكرانيا في ظل المستجدات والمتغيرات المتلاحقة”، مضيفة أن غرفة العمليات في تواصل مستمر مع رؤساء الجالية المصرية بأوكرانيا للوقوف معهم على آخر مستجدات وتطورات الموقف داخل المدن المتواجد فيها المصريون.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy