،                    
شبح التضخم ينتقل من “مين ستريت” إلى “وول ستريت”.. الأسهم الأوروبية آخر الضحايا
شبح التضخم ينتقل من “مين ستريت” إلى “وول ستريت”.. الأسهم الأوروبية آخر الضحايا

هبطت الأسهم الأوروبية 1.7% اليوم الخميس، بعد عمليات بيع مكثفة في وول ستريت، إذ ألقت النتائج الضعيفة لشركات مبيعات التجزئة الضوء على أثر ارتفاع التضخم على أكبر اقتصاد في العالم.

تراجعت أسهم شركات البيع بالتجزئة الأوروبية، متبعة خطى نظيراتها الأميركية، بنسبة 2.4%، وكانت أكبر خاسر على مؤشر ستوكس 600 الأوروبي. وواصل المؤشر تراجعه بعد انخفاضه بنسبة 1% أمس الأربعاء، بحسب “رويترز”.

كان تراجع الأسهم واسع النطاق فهبطت أغلب المؤشرات الفرعية.

وحذرت شركات أوروبية للبيع بالتجزئة مثل تيسكو وسينسبري الشهر الماضي، من تضرر أرباحها في العام بكامله من ارتفاع الأسعار.

ونزلت أسهم نستله وتيسكو ويونيليفر بين 2.7% و4.5% اليوم الخميس.

ومنذ بداية العام، هبط مؤشر ستوكس 600 بنحو 12%، بعدما عمقت إجراءات الإغلاق بسبب فيروس كورونا في الصين، المخاوف من ركود اقتصادي عالمي.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy