،                    
وصف إنجازها بـ”العالمي”.. من هي الملاكمة إيمان خليف التي هنأها الرئيس الجزائري؟
وصف إنجازها بـ”العالمي”.. من هي الملاكمة إيمان خليف التي هنأها الرئيس الجزائري؟

وصف الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، فوز الملاكمة إيمان خليف بالميدالية الفضية في بطولة العالم للسيدات المقامة في تركيا بـ”الإنجاز العالمي”.

وجاء في تغريدة للرئيس تبون: “بالإنجاز العالمي الجديد لملاكمتنا البطلة إيمان خليف، ونحن على أبواب الألعاب المتوسطية في بلادنا، أقدم لك التهاني، متمنياً من كل رياضيينا أن يحذوا حذوها.. فمزيدا من التألق والألقاب”.

ووصلت الملاكمة الجزائرية إيمان خليف، إلى المباراة النهائية لوزن 63 كلغ، والتي جمعتها مع منازلتها امي سارة برودهيرست من جمهورية أيرلندا، حيث حلت في المرتبة الثانية عقب انهزامها بنتيجة (0:5).

سابقة في الملاكمة النسوية الجزائرية

وتُعد خليف (23 سنة) أول رياضية تحصل على ميدالية في تاريخ الملاكمة النسوية الجزائرية، واعتبرت مشاركتها في الطبعة الـ 12 من بطولة العالم للملاكمة (سيدات) المتواصلة فعالياتها بمدينة اسطنبول بـ”الإنجاز التاريخي”.

وكتبت خليف في صحفتها الرسمية على “فيسبوك”: “الحمد لله، أول ميدالية عالمية للملاكمة النسوية في تاريخ الجزائر”، فيما احتفت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي بفوزها واعتبرته تشريفاً للألوان الوطنية.

وتنحدر إيمان خليف من مدينة تيارت، غرب الجزائر، وتعتبر من بين الأسماء الجزائرية التي يرشحها المختصون للفوز بألقاب إقليمية ودولية، وهي التي توجت بالميدالية الذهبية في الطبعة الـ37 من دورة “سترانغا” التي جرت في يناير الماضي بصوفيا (البرتغال).

وكانت مواطنتها إشراق شايب (66 كلغ) قد فازت بالميدالية البرونزية في أول مشاركة عالمية لها عقب خسارتها أمام الكندية كافاناغ شارلي بنتيجة 3-2 في الدور نصف النهائي، إذ لاحظ مختصون التطور اللافت التي تعرفه الملاكمة النسوية الجزائرية.

هذا وتحتضن الجزائر ألعاب البحر الأبيض المتوسط بمدينة وهران، غرب الجزائر، في الفترة الممتدة من 25 يونيو إلى 6 يوليو، إذ يراهن الرياضيون الجزائريون على حصد أكبر عدد ممكن من الميداليات، بما فيها الملاكمة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy