،                    
ماذا لو وقع الرئيس الأوكراني زيلينسكي بقبضة قوات بوتين؟
ماذا لو وقع الرئيس الأوكراني زيلينسكي بقبضة قوات بوتين؟

أعرب وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، الجمعة، عن مخاوفه بشأن سلامة الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، التي اعتبر أنها باتت “مهددة” بعد الهجوم الروسي.

وأكد لودريان، في تصريح لإذاعة “فرانس إنتر” نقلتها فرانس برس، أن “سلامة الرئيس زيلينسكي تشكل عنصرا مركزيا في ما يحصل”، معلنا عن “قدرة” بلاده في تقديم المساعدة له “إذا لزم الأمر”.

صانع حروب

ووصف لودريان بوتين بأنه صانع حروب معربًا عن خشيته من أن يمتدّ الهجوم الروسي على أوكرانيا إلى مولدافيا وجورجيا.

وقال إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يريد “إخراج أوكرانيا من خارطة الدول”، واصفا ما يحدث بأنه “حرب شاملة”.

يأتي ذلك فيما تعهد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اليوم الجمعة بالبقاء في كييف، حيث تقاتل قواته القوات الروسية المهاجمة، الذين يتقدمون صوب العاصمة في أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية.

وشنت روسيا هجومها برا وجوا وبحرا أمس الخميس بعد إعلان الرئيس فلاديمير بوتين الحرب. وفر ما يقدر بنحو 100 ألف شخص بينما هزت الانفجارات وإطلاق النار المدن الرئيسية.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy