،                    
بايدن يشكر السعودية “لقيادتها الشجاعة” لجهود تمديد الهدنة باليمن
بايدن يشكر السعودية “لقيادتها الشجاعة” لجهود تمديد الهدنة باليمن

رحب الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم الخميس، بتمديد هدنة توسطت فيها الأمم المتحدة بين طرفي الصراع في اليمن. وقال إن السعودية أظهرت “قيادة شجاعة” من خلال التصديق على البنود وتنفيذها.

وأضاف بايدن في بيان “كان الشهران الماضيان في اليمن من بين الفترات الأكثر سلما منذ بدأت الحرب الرهيبة قبل سبع سنوات بفضل الهدنة التي أبرمت في أبريل”.

وقال بايدن إن عمان ومصر والأردن لعبت دورا جعل من عملية الهدنة أمرا ممكنا. وأضاف “الولايات المتحدة ستظل مشاركة في هذه العملية على مدى الأسابيع والأشهر المقبلة”، وستركز على ردع التهديدات عن الأصدقاء والشركاء.

وكان المبعوث الأممي الخاص لليمن هانس غروندبرغ، أعلن اليوم الخميس، الاتفاق على تمديد الهدنة الحالية لشهرين. وقال غروندبرغ في بيان نشره مكتبه، إن أطراف النزاع استجابت “بشكل إيجابي” إلى اقتراح الأمم المتحدة لتجديد الهدنة السارية، حيث تدخل الهدنة المجددة حيز التنفيذ عند انتهاء الهدنة الحالية اليوم في السابعة مساء بتوقيت اليمن.

وأوضح أنه جرى تمديد الهدنة وفق نفس أحكام الاتفاقية الأصلية التي دخلت حيز التنفيذ في الثاني من أبريل نيسان الماضي. وقال غروندبرغ “شهد اليمنيون الفوائد الملموسة للهدنة خلال الشهرين الماضيين”.

فقد انخفض عدد الضحايا المدنيين بشكل كبير، ودخل المزيد من الوقود إلى اليمن عبر ميناء الحديدة، مع استئناف الرحلات التجارية من وإلى مطار صنعاء الدولي، بعد ما يقرب من ست سنوات على الإغلاق.

وأضاف “سأستمر بالعمل مع الأطراف لتنفيذ وترسيخ عناصر الهدنة كاملة، والتوجه نحو حل سياسي مستدام لهذا النزاع يلبي تطلعات ومطالب اليمنيين المشروعة رجالا ونساء”.

وتابع “لا بد من اتخاذ خطوات إضافية لكي تحقق الهدنة إمكاناتها بالكامل، لا سيما فيما يتعلق بفتح الطرق وتشغيل الرحلات التجارية. وستتطلب مثل هذه الخطوات قيادة ورؤية لليمن كله”.

وعبر المبعوث الأممي عن امتنانه لدعم المجتمع الدولي في تنفيذ وتجديد الهدنة، خاصة دعم السعودية وسلطنة عمان وأعضاء مجلس الأمن الدولي. وقال “الأطراف قدموا بصيص أمل بأنه من الممكن إنهاء النزاع المدمر. أعتمد على تعاونهم المستمر بنية حسنة لبناء الثقة واستغلال الزخم المتاح لتوفير مستقبل يعم فيه السلام في اليمن”.

سفراء الاتحاد الأوروبي يرحبون

قالت بعثة الاتحاد الأوروبي في اليمن اليوم الخميس إن سفراء الاتحاد يرحبون بتمديد الهدنة في اليمن. وأوضحت البعثة عبر حسابها على تويتر أن السفراء عبروا عن أملهم في أن يؤدي تمديد الهدنة إلى وقف دائم لإطلاق النار، مؤكدين ضرورة إعادة فتح الطرق حول تعز.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy