،                    
لماذا يستهدف الغرب البنوك الروسية؟
لماذا يستهدف الغرب البنوك الروسية؟

الغوص في تفاصيل القطاع المصرفي الروسي يفسر لماذا تركز الدول الغربية على تطبيق عقوبات على هذا القطاع تحديداً، مع إضافة واشنطن بنوك جديدة إلى قائمة العقوبات مع كل مغامرة جديدة لموسكو في أوكرانيا.

فالمصارف الروسية مملوكة بنسبة تصل إلى 72% للحكومة، وتقودها بطريقة مباشرة أو غير مباشرة الطبقة السياسية الحاكمة في روسيا بقيادة فلاديمير بوتين.

فالعقوبات الجديدة تشمل على سبيل المثال البنوك الكبرى مثل سبيربنك Sberbank الذي يعتبر أكبر البنوك الروسية، ويرأسه وزير المالية في حكومة بوتين Anton Siluanov ويملك البنك المركزي الروسي نسبة تزيد عن 50% فيه.

ويعد سبيربنك أكبر البنوك الروسية مملوك بنسبة 50% للبنك المركزي، كما تشمل العقوبات ثاني أكبر بنك في تي بي VTB المملوك أيضاً بنسبة تزيد عن 60% للحكومة الروسية، ويقوده المقرب من بوتين Andrey Kostin الذي فرضت عليه عقوبات أميركية عام 2018، وهو متخصص بتمويل التجارة الخارجية، وأصول البنك إضافة إلى Sberbank تعادل 60% من أصول القطاع المصرفي.

وبنك VTB مملوك بنسبة 60% للحكومة، ومتخصص بتمويل التجارة الخارجية وهناك ثلاثة بنوك أخرى انضمت للقائمة أيضاً، وهي Otkrytie وهو سابع أكبر بنك وهو مملوك بنسبة تصل الى 99% للحكومة ولديه ملكيات مشتركة مع VTB وهو متخصص أيضا في العمليات التجارية الخارجية.

وتشمل العقوبات بنك Otkrytie وهو مملوك بنسبة 99% للحكومة متخصص بتمويل التجارة الخارجية وبنك Novikombank وهو متخصص بتمويل قطاعات الطاقة والتكنولوجيا والمعدات الثقيلة، ومملوك بنسبة تقارب 60 في المئة لشركة وستيك Rostec التي أسسها بوتين نفسه لتكون ذراعاً حكومية للاستثمار في شركات استراتيجية في المشاريع العسكرية والتقنيات الحساسة.

وتضم العقوبات بنك Novikombank وهو مملوك بنسبة 60% لشركة Rostec للاستثمار بمشاريع عسكرية وتقنيات حساسة.

وقبل ذلك تم فرض عقوبات على بنك التنمية الوطني الذي ترأسه بوتين أيضاً عند انطلاقه عام 2007، ويقوده اليوم النائب السابق لرئيس مجلس الوزراء Igor Shuvalov.

ويعتبر البنك الوكالة الرسمية لإدارة المدفوعات الحكومية، وهو المسؤول عن المشاريع التنموية في البلاد، حيث يقود نحو 300 مشروع تنموي بما يزيد عن 20 مليار دولار. وبنك التنمية الوطني متخصص بتمويل المشاريع التنموية الروسية.

وهناك عقوبات فرضت على بنك Promsvyazbank هو واحد من أهم ثلاثة البنوك الروسية الحكومية بحسب تصنيف البنك المركزي وهو ذراع لتمويل المشاريع العسكرية.

وبنك Promsvyazbank متخصص بتمويل المشاريع التنموية الروسية

وهناك أيضاً قائمة من البنوك المتوقع أن تفرض عليها العقوبات بحسب آخر تحديث أجراه الكونغرس للعقوبات الاقتصادية على روسيا في 18 يناير الماضي، وهي أيضاً مرتبطة بالحكومة والنخبة السياسية الحاكمة وهي: بنك غازبورم Gazprombank أسسته شركة غازبروم الروسية الحكومية من أجل تمويل مشروعاتها في النفط والغاز، وبنك Gazprombank تابع لشركة غازبروم الحكومية ومتخصص بتمويل مشاريع الطاقة، والبنك الزراعي الروسي مملوك بنسبة 100% في المئة للحكومة الروسية، يمول المشروعات الزراعية الكبرى والصناعية ذات الصلة بالزراعة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy