،                    
بعد امتعاض الحلفاء.. بايدن يطلب مشاركتهم معلومات حرب أوكرانيا
بعد امتعاض الحلفاء.. بايدن يطلب مشاركتهم معلومات حرب أوكرانيا

كشفت شبكة “سي إن إن” الإخبارية، أن الرئيس الأميركي جو بايدن أمر برفع السرية عن معلومات استخباراتية متصلة بالهجوم الروسي على أوكرانيا. وطلب بايدن من مديرة الاستخبارات مشاركة المعلومات مع الحلفاء.

وبحسب “سي إن إن إن”، فإن حلفاء واشنطن أبدوا امتعاضا من “الانتقائية” في مشاركة معلومات الهجوم الروسي على أوكرانيا.

وصرحت مديرة الاستخبارات الأميركية أفريل هاينس بأنه يتم العمل على آلية تشاركية لتبادل المعلومات مع الشركاء في المستقبل.

وكان الرئيس بايدن تعهد بتقديم مساعدات عسكرية لأوكرانيا بمليارات الدولارات، مضيفًا حزمة أخرى بقيمة 700 مليون دولار هذا الأسبوع تضمنت 1000 صاروخ جافلين.

وقدمت الولايات المتحدة بالفعل 5500 صاروخ لأوكرانيا، وهو رقم ساهم بتقليص المخزونات الأميركية، وفقًا لمركز الدراسات الاستراتيجية والدولية.

وقالت وزارة الخارجية لشبكة “فوكس نيوز ديجيتال” إنها “تراقب باستمرار أي تقارير عن تحويل مزعوم لمعدات دفاعية أميركية المنشأ في أي مكان، وتتعامل مع المزاعم عن عمليات تهريب الأسلحة على محمل الجد”.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية: “بالنظر إلى استخدام روسيا النشط والمعروف للمعلومات المضللة، بما يتوافق مع قواعد اللعبة البالية، لا يمكن أخذ صحة مثل هذه الصور في ظاهرها، وينبغي النظر إليها بعين الشك”.

وتابع “تستثمر الحكومة الروسية بشكل كبير في إنتاج معلومات مضللة لصرف انتباه المجتمع الدولي عن غزو الكرملين غير المبرر والوحشي لأوكرانيا”.

وأضاف المتحدث أن المسؤولين سيعملون مع شركاء الحكومة الأوكرانية لضمان استمرار استخدام جميع الأسلحة والأموال التي يتم تسليمها من الولايات المتحدة بشكل صحيح وحمايتها، مع استمرار أوكرانيا في مقاومة الغزو الروسي”.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy