،                    
بعد وفاة الطفل ريان في روضة بالإسكندرية.. حبس 4 متهمين
بعد وفاة الطفل ريان في روضة بالإسكندرية.. حبس 4 متهمين

شهدت محافظة الإسكندرية واقعة حزينة، بوفاة الطفل ريان، لم يكمل العامين، في إحدى الروضات بمنطقة السيوف شرق الإسكندرية.

في التفاصيل، كعادتهم ذهب والدا الطفل لاصطحابه من الروضة في نهاية اليوم، ليجدا نجلهما نائما لأكثر من 3 ساعات، ومع اقترابهما اكتشفا وفاته.

أسرعت أسرة الطفل في إبلاغ الأجهزة الأمنية بوفاة طفلهم داخل إحدى الحضانات بمنطقة السيوف شماعة شرق الإسكندرية، وحررت الأسرة محضرا بالواقعة، وأكد شهود العيان أنه يوم الواقعة ذهبت الأم لاستلام طفلها فسلموها الطفل وأبلغوها أنه نائم، لكنهم وجدوا أن نفسه متوقف ولون بشرته أزرق، ليكتشفوا وفاته.

ومن جهتها قررت نيابة المنتزه في الإسكندرية، حبس 4 أشخاص مسؤولين في القضية وهما مديرة الروضة، و2 مشرفين، ومسؤولة رعاية الأطفال، 4 أيام احتياطياً على ذمة التحقيقات، لاتهامهم في واقعة وفاة الطفل ريان أسامة، داخل الحضانة، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، مع سرعة مدها بتقرير الطب الشرعي الخاص بتشريح الجثمان، وتفريغ كاميرات المراقبة الموجودة في الحضانة، وسماع شهود العيان، لمعرفة أسباب وفاة الطفل.

كما صرح خال الطفل لوسائل إعلام محلية أنه أثناء تواجد الطفل في الروضة قامت المسؤولة عن رعاية الطفل بوضع “السكاتة” له واستعانت برباط خارجي وقامت بربطه في السرير حتى لا تفلت من الرضيع، ما عرض الطفل للاختناق لالتفاف الحبل حول رقبته.

وتابع خال الطفل أن مسؤولي الحضانة تواصلوا مع الأم لكي تأتي وتستلم طفلها نظراً لأنه نائم منذ الصباح، وفوجئت الأم أنه متوفى ولونه أزرق وذهبت به إلى أقرب مستشفى ليؤكد لها الطبيب أنه متوفى منذ 3 ساعات.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy