،                    
زيلينسكي: العالم سيواجه مجاعة ما لم يرفع الحصار الروسي
زيلينسكي: العالم سيواجه مجاعة ما لم يرفع الحصار الروسي

فيما تستعر المعارك شرقاً بين قوات بلاده والقوات الروسية، أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أن كييف ستنتصر.

وقال في كلمة ألقاها عبر الفيديو خلال اجتماع الأمن الآسيوي المنعقد في سنغافورة، اليوم السبت: “أوكرانيا ستنتصر بالتأكيد في هذه الحرب التي بدأتها روسيا”.

مجاعة ونقص في الغذاء

كما كرر التحذير من أن العالم سيواجه مجاعة ونقصاً في الغذاء إن لم ترفع القوات الروسية الحصار عن المواني، وفق تعبيره.

وقال: “العالم سيواجه بشكل حاد وشديد أزمة غذاء ومجاعة”، بحسب ما أفادت رويترز.

وكان الرئيس الأوكراني دأب خلال الأيام الماضية على التحذير من أزمة كبرى بسبب شلل المواني المطلة على البحر الأسود. وقبل يومين كرر أيضا تلك التحذيرات قائلا “الملايين قد يموتون جوعاً بسبب الحصار الروسي”.

سيطرة على البحر الأسود

يشار إلى أن سيطرة الأسطول الروسي على البحر الأسود، وحصار ميناء مدينة أوديسا (جنوب أوكرانيا) على وجه الخصوص، تسبب في وقف تصدير الحبوب وخصوصًا القمح الذي كانت أوكرانيا ثالث مصدِّر عالمي له قبل اندلاع النزاع بين البلدين.

فيما نبه الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، يوم الأربعاء الماضي (8 يونيو 2022) خلال تقديمه التقرير الثاني للأمم المتحدة حول تداعيات النزاع بين البلدين من أن “تأثير الحرب على الأمن الغذائي والطاقة والتمويل شامل وخطير ومتسارع”.

موسكو تتهم الغرب

إلا أن روسيا اتهمت في المقابل الغربيين بالمسؤولية عن نقص الإمدادات حول العالم جراء العقوبات.

فيما رفضت كييف تلك الادعاءات، مؤكدة أن العقوبات الغربية التي فرضت عليها لا تشمل القمح والحبوب، مشددة على أنها كانت ضرورية للجم الكرملين.

ومنذ انطلاق عمليتها العسكرية على أراضي الجارة الغربية في 24 فبراير الماضي، فرضت القوات الروسية سيطرتها البحرية على آزوف والبحر الأسود، محاصرة المواني في الجنوب الأوكراني، التي كانت تصدر الحبوب عادة لاسيما القمح وزيت دوار الشمس، ما أدى إلى ارتفاع الأسعار على مستوى العالم، وسط مخاوف من تأثر عدة بلدان خصوصا في الشرق الأوسط وإفريقيا.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy