،                    
رئيس الوزراء المصري: الدولة عازمة على التخارج من بعض الأنشطة الاقتصادية 
رئيس الوزراء المصري: الدولة عازمة على التخارج من بعض الأنشطة الاقتصادية 

قال رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، إن مستهدفات الحوار مع الخبراء لإصدار وثيقة ملكية الدولة تتضمن التوافق بشأن الأنشطة الاقتصادية التي سيتم التخارج منها والفترات الزمنية لتنفيذ ذلك، ومطالب واحتياجات القطاع الخاص لتعزيز تواجده في القطاعات المتخارج منها، وتحديد رسائل إيجابية لطمأنة القطاع الخاص، والإسراع من حركته في الفترة القادمة.

وأضاف مدبولي في بيان، اليوم الاثنين، أن إصدار هذه الوثيقة يأتي استكمالاً للإصلاحات الحكومية التي تتبناها الدولة المصرية، والتي تستهدف تنفيذ المرحلة الثانية لبرنامج الإصلاحات الهيكلية 2021.

وذكر أن الوثيقة تأتي أيضا استكمالا لبرنامج تسييل أصول بقيمة 10 مليارات دولار سنوياً، وإطلاق حزمة من الحوافز الاستثمارية، خصوصاً “الحوافز الخضراء”، وتطوير منظومة الحصول على الأراضي للمشروعات الصناعية، وتحسين مناخ المنافسة ودعم الحياد التنافسي.

وتابع مدبولي: “لم يكن لدينا حصر لأصول الدولة إلا أنه تم حصرها وإعادة تقييمها”.

وأوضح رئيس الوزراء في جلسة الحوار المجتمعي المنعقدة بشأن وثيقة “سياسة ملكية الدولة أن آليات الحوار مع الخبراء تتضمن: إطلاق منصة إلكترونية حوارية، وعقد ورش عمل، وتدشين تطبيق للهاتف المحمول”.

وبين مدبولي أن تدشين “منصة حوار الخبراء لوثيقة ملكية الدولة”، كمنصة إلكترونية لخلق حوار بناء بين نخبة من الخبراء والمتخصصين والحكومة المصرية، تتيح كافة المنشورات والوثائق حول الوثيقة، وأبرزها ملامح وثيقة ملكية الدولة، ودور صندوق مصر السيادي، والشراكات بين القطاعين العام والخاص، كما تسمح بعقد ورش وحوارات إلكترونية في غرف نقاشية، وكذا استطلاع آراء الخبراء وذوي الشأن والمختصين.

ويأتي إطلاق المنصة بهدف تعزيز آليات التواصل بين الحكومة والقطاع الخاص، وتمكين القطاع الخاص بمشاركته في صنع السياسات الاقتصادية، وتوعيته بإصلاحات بيئة الأعمال، وكذلك توثيق جميع الأنشطة والفعاليات الخاصة بالوثيقة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy