،                    
الإسترليني يهوي لأدنى مستوى في عامين بفعل انكماش مفاجئ للاقتصاد البريطاني
الإسترليني يهوي لأدنى مستوى في عامين بفعل انكماش مفاجئ للاقتصاد البريطاني

هوى الجنيه الإسترليني اليوم الاثنين إلى أدنى مستوى في عامين مقابل الدولار المنتعش، مع تعرض العملة البريطانية لضغوط من بيانات تظهر انكماشا اقتصاديا مفاجئا في أبريل/ نيسان والتوتر بين لندن والاتحاد الأوروبي حول التجارة بعد بريكست مع أيرلندا الشمالية.

وانكمش الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة 0.3% بعد أن تراجع 0.1% في مارس/ آذار، في أول انخفاضين متتاليين منذ الأيام الأولى لجائحة فيروس كورونا في مارس/ آذار وأبريل/ نيسان 2020.

والنمو في بريطانيا من المتوقع بالفعل أن يكون بين الأضعف للدول الغنية في 2023 وتحيط شكوك بمدى السرعة التي يمكن بها لبنك انجلترا أن يرفع أسعار الفائدة لتهدئة التضخم دون إلحاق المزيد من الضرر بالاقتصاد.

وبشكل عام، من المتوقع أن يرفع البنك المركزي البريطاني أسعار الفائدة للمرة الخامسة منذ ديسمبر/كانون الأول يوم الخميس بمقدار نصف نقطة مئوية أخرى في مسعى لكبح التضخم، الذي من المتوقع أن يتجاوز 10% في الربع الأخير من العام.

وهبط الاسترليني 1.4% إلى 1.2144 دولار، وهو أدنى مستوى له منذ مايو/أيار 2020 .

وعانت العملة البريطانية بالفعل أسبوعين متتاليين من الخسائر، إذ عززت بيانات التضخم القوية في الولايات المتحدة العملة الأميركية والتوقعات لتشديد السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي.

ومقابل العملة الأوروبية، انخفض الاسترليني 0.5% إلى 85.88 بنس لليورو بعد أن لامس أدنى مستوى منذ 12 مايو/أيار.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy