،                    
قوات دونيتسك: شهدنا قصفاً مكثفاً غير مسبوق بقوته ومدته
قوات دونيتسك: شهدنا قصفاً مكثفاً غير مسبوق بقوته ومدته

على وقع اشتداد المعارك شرق أوكرانيا بين القوات الروسية والأوكرانية، أعلنت السلطات الانفصالية الموالية في دونيتسك أنّ القوات الأوكرانية شنت عملية قصف غير مسبوق على المنطقة.

وأعلنت في بيان، اليوم الثلاثاء، أن قصفاً “مكثّفاً على مدينة دونيتسك أسفر أمس عن مقتل أربعة مدنيين، بينهم طفل، وإصابة22 آخرين بجروح.

كما شددت على أن الجيش الأوكراني استهدف المدينة بقصف غير مسبوق في قوّته وكثافته ومدّته” منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية في 24 فبراير الماضي. وأوضحت أنّه في غضون ساعتين أطلقت قوات كييف “قرابة 300 صاروخ وقذيفة مدفعية على مناطق سكنية عدّة، ومستشفى”.

صور نوافذ محطمة ونساء حوامل

إلى ذلك، نشرت السلطات الانفصالية صوراً ظهرت فيها نوافذ محطّمة ونساء حوامل، يحتمين في إحدى ردهات المستشفى.

وكان زعيم دونيتسك، دينيس بوشيلين، اتهم القوات الأوكرانية بـ”تجاوز كل الحدود” بـ”قصفها مناطق سكنية”، مشدّداً على “ضرورة” استقدام “مزيد من القوات الحليفة، بما في ذلك من روسيا الاتحادية” للدفاع عن منطقته التي اعترفت موسكو باستقلالها، على عكس دول العالم.

يشار إلى أن دونيتسك تقع بالقرب من خط الجبهة بين الانفصاليين والقوات الأوكرانية في إقليم دونباس.

اشتباكات عنيفة

ويشهد هذا الاقليم اشتباكات عنيفة بين الجيش الأوكراني من جهة والقوات الروسية مدعومة من الانفصاليين من جهة أخرى.

فيما تدور أعنف المعارك حالياً في مدينة سيفيرودونيتسك التي تقع شمال دونيتسك على بُعد حوالي 150 كيلومتراً، التي يسعى الجيش الروسي للاستيلاء عليها، إذ يمهد سقوطها الطريق للسيطرة الروسية على كراماتورسك الكبيرة في منطقة دونيتسك، آخر معاقل القوات الأوكرانية في الشرق.

وتهدف روسيا إلى السيطرة على كامل حوض دونباس، بعدما سيطر عليه الانفصاليون الموالون لموسكو جزئيا العام 2014، بهدف فتح ممر بري يصل الشرق بشبه جزيرة القرم التي ضمتها إلى أراضيها بنفس العام.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy