،                    
أكبر منصة للعملات المشفرة تسرح خُمس موظفيها استعداداً لـ “شتاء الكريبتو”
أكبر منصة للعملات المشفرة تسرح خُمس موظفيها استعداداً لـ “شتاء الكريبتو”

قررت منصة Coinbase لتداول العملات المشفرة، تسريح ما يقرب من خُمس قوتها العاملة وسط انهيار في أسعار الأسهم والعملات المشفرة.

ستخفض بورصة العملات المشفرة التي تعد الأكبر من حيث أحجام التداول، 18٪ من الوظائف بدوام كامل، وفقًا لرسالة بريد إلكتروني أُرسلت إلى الموظفين صباح اليوم الثلاثاء.

ويعمل لدى Coinbase، ما يقرب من 5000 موظف بدوام كامل، ما يترجم إلى انخفاض في عدد الموظفين بحوالي 1100 شخص.

أشار الرئيس التنفيذي للمنصة بريان أرمسترونغ إلى ركود محتمل، وضرورة إدارة التكاليف وزيادة الكفاءة. وقال أيضًا إن الشركة نمت “بسرعة كبيرة جدًا” خلال فترة السوق الصاعدة.

قال أرمسترونغ: “يبدو أننا ندخل في ركود بعد 10 سنوات من الازدهار الاقتصادي. إن الركود قد يؤدي إلى شتاء جديد للعملات المشفرة، ويمكن أن يستمر لفترة طويلة”، مضيفًا أن “فصول الشتاء” الماضية التي طالت العملات المشفرة أدت إلى انخفاض كبير في نشاط التداول.

وتابع: “في حين أنه من الصعب التنبؤ باتجاه الاقتصاد أو الأسواق، فإننا نخطط دائمًا للأسوأ حتى نتمكن من تشغيل الأعمال في أي بيئة”.

قالت Coinbase في البداية إنها ستوقف التوظيف مؤقتًا. وبعد أسبوعين، أعلن عملاق التشفير أنه يمدد التجميد لـ “المستقبل المنظور”. وفي وقت سابق من هذا العام، قالت بورصة التشفير إنها تخطط لإضافة 2000 وظيفة في أقسام المنتجات والهندسة والتصميم.

تم طرح Coinbase للاكتتاب العام من خلال إدراج مباشر في أبريل من العام الماضي، خلال طفرة في أسواق العملات المشفرة، وكان المستثمرون يقبلون على أسهم التكنولوجيا عالية النمو. لكن سهم Coinbase هوى بنسبة 79٪ هذا العام و 85٪ من أعلى مستوى له على الإطلاق. وفي غضون ذلك، انخفضت عملة بيتكوين إلى ما يقرب من 22000 دولار وفقدت 53٪ من قيمتها هذا العام.

أبلغت Coinbase ومقرها سان فرانسيسكو عن انخفاض في عدد المستخدمين في الربع الأخير، وتراجع بنسبة 27٪ في الإيرادات عن العام الماضي. وتجني الشركة غالبية أرباحها من رسوم المعاملات، والتي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بنشاط التداول.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy