،                    
خسائر قاسية.. ثروات مليارديرات التشفير تتبخر سريعاً كما تكونت سريعا!
خسائر قاسية.. ثروات مليارديرات التشفير تتبخر سريعاً كما تكونت سريعا!

أدى جنون العملات المشفرة إلى تحويل تشانغ بينغ تشاو، وسام بنكمان فريد، ومايك نوفوغراتز، بالإضافة إلى حفنة من رواد الأصول الرقمية الآخرين إلى مليارديرات. ولكن بمجرد أن أصبحوا الوجوه الجديدة للثروة العالمية، باتوا يرون الآن ثرواتهم تتلاشى بوتيرة سريعة.

ارتفعت ثروة مليارديرات التشفير إلى 145 مليار دولار في 9 نوفمبر، عندما وصلت عملة بيتكوين إلى مستوى قياسي بلغ 69000 دولار تقريباً، ومنذ ذلك الوقت خسر 7 من أصحاب الثروات المرتبطة بالعملات المشفرة 114 مليار دولار، وفقاً لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات.

ويشعر العديد من الأشخاص الآخرين الذين راهنوا كثيراً على بيتكوين، من الرئيس التنفيذي لشركة مايكرو استراتيجي، مايكل سايلور، إلى رئيس السلفادور نجيب بوكيلي، بالضيق بعدما انخفض سعر أكبر عملة مشفرة في العالم إلى أقل من 21000 دولار، وهو أدنى مستوى منذ ديسمبر 2020.

وفيما كان يُنظر إلى العملات المشفرة في وقت سابق على أنها إيذان ببدء حقبة جديدة من التمويل اللامركزي، تعرضت سوق التشفير لحادثتين بارزتين في غضون أسابيع. خاصةً بعد أن أعلنت Celsius، إحدى أكبر منصات إقراض العملات الرقمية، يوم الأحد، أنها جمدت جميع المعاملات على شبكتها بعد تكهنات بأنها لن تتمكن من تلبية العوائد الموعودة على بعض منتجاتها. وجاء ذلك بعد انهيار العملة المستقرة TerraUSD ورمزها المميز لونا في مايو، والتي كانت شركة غلاكسي ديجيتال هولدينغ، التابعة لـ نوفوغراتز تعتمد عليها كثيراً.

وفي حين أن الأسواق العالمية في حالة اضطراب حيث يخطط بنك الاحتياطي الفيدرالي والبنوك المركزية الأخرى لرفع أسعار الفائدة بقوة لمحاربة أعلى معدل تضخم منذ عقود، تبرز السرعة التي انخفضت بها سوق التشفير في الأسابيع الأخيرة. وعلى الرغم من قلة الأدلة على حدوث تصدعات في سوق العمل الأميركية الأوسع حتى الآن، فقد أدت الخسائر في الأصول الرقمية إلى لجوء بعض أصحاب المليارات المشفرة إلى خفض الوظائف.

وقالت شركة Coinbase غلوبال، أكبر بورصة للعملات المشفرة من حيث التداولات، يوم الثلاثاء، إنها ستسرح 18% من قوتها العاملة، مشيرة إلى احتمال حدوث ركود قد يؤدي إلى “شتاء تشفير”.

بدوره كتب، مؤسس Coinbase، برايان أرمسترونغ، في إحدى المدونات التي أعلن فيها عن التخفيضات: “تكاليف موظفينا مرتفعة للغاية لإدارة هذه السوق غير المؤكدة بشكل فعال. ستسمح لنا الإجراءات التي نتخذها اليوم بإدارة هذه الفترة بثقة أكبر، حتى لو طال أمدها بشدة”.

فيما قال Zhao، مؤسس باينانس، إحدى أكبر بورصات العملات المشفرة في العالم، إن شركته لديها “صندوق حرب صحي للغاية” وتقوم بتوسيع التوظيف.

ويقصد بصندوق الحرب، أي أدوات مالية أو احتياطيات مملوكة للشركة تمكنها من مواجهة الأزمات الطارئة.

مع ذلك، تراجعت ثروة الرجل البالغ من العمر 44 عاماً، والذي كان يحتل المرتبة 11 في ترتيب الأثرياء عالمياً، بنحو 89% لتصل إلى 10.2 مليار دولار منذ ظهوره لأول مرة على مؤشر بلومبرغ للثروة في يناير. كما أصبحت شركته أيضاً نقطة محورية للمحققين الأميركيين الذين يسعون إلى كبح جماح قطاع التشفير.

فيما انخفضت ثروة الرئيس التنفيذي لمنصة تداول العملات المشفرة FTX، بنكمان فريد، البالغ من العمر 30 عاماً، بنسبة 66% منذ أن بلغت ثروته ذروتها عند 26 مليار دولار.

كما تراجعت ثروة نوفوغراتز، البالغ من العمر 57 عاماً، يوم الاثنين، إلى 2.1 مليار دولار، أي أقل مما كانت عليه عندما ظهر لأول مرة على مؤشر بلومبرغ للمليارديرات في ديسمبر 2020، عندما تم تداول بيتكوين بحوالي 29000 دولار.

في هذه الأثناء، شهدت ثروة التوأم المؤسس لبورصة العملات المشفرة Gemini، كاميرون وتايلر وينكليفوس تراجعاً في ثروتيهما إلى 3 مليارات دولار لكل منهما، من 5.9 مليار دولار. وكانت البورصة أعلنت عن تخفيض أعداد موظفيها بنسبة 10% هذا الشهر.

كما تقلصت ثروة مؤسس Coinbase، أرمسترونغ، والمؤسس المشارك فريد إهرسام، التي كانت تبلغ قيمتها الإجمالية 18.1 مليار دولار، إلى 2.1 مليار دولار لكل منهما، حيث تراجعت أسهم الشركة بنسبة 79% منذ طرحها العام الأولي.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy