والدا نيرة من داخل المحكمة: نثق بالقضاء وننتظر القصاص

والدا نيرة من داخل المحكمة: نثق بالقضاء وننتظر القصاص

في مشهد يدمي القلوب، حضر والدا الضحية أولى جلسات محاكمة قاتل ابنتهم الطالبة نيرة أشرف طعناً ونحراً أمام بوابات جامعة المنصورة، وبدموع وترقب قالت والدة نيرة لـ”العربية.نت”: حسبي الله ونعم الوكيل في القاتل، ابنتي ماتت شهيدة، وهي عروس في الجنة، وده اللي مصبرني”.

وأضافت الوالدة المكلومة: “أثق في القضاء المصري العظيم، وأعرف أن القاضي سينظر لابنتنا الضحية كأنها ابنته ويحكم بالعدل الذي ينتظره الجميع”.

من جهته، قال الأب المكلوم من داخل المحكمة لـ”العربية.نت”: “أنتظر القصاص والحكم العادل حتى لا تتكرر مأساة ابنتي نيرة، أنتظر مشاهدة القاتل في البدلة الحمراء، والكل ينتظر هذا، لست أنا وحدي”.

خوف على أهل المتهم من الأهالي

يذكر أنه تم إجلاء والدة وشقيقة المتهم من مسكنهما بوسط مدينة المحلة بمعرفة أقاربهما وتدخل بعض الجيران عقب وقوع الحادث بنحو 12 ساعة على الأكثر، وذلك وسط حالة من الاستنفار الأمني رفعته مديرية أمن الغربية من خلال الدفع بمدرعات وقوى أمنية لتأمين محيط مسكن أسرة الشاب القاتل خوفاً من انتقام أهالي البلدة.

جاء قرار إحالة الطالب محمد عادل، قاتل زميلته نيرة أشرف، للمحاكمة بعد 48 ساعة فقط من وقوع الحادث، ما يجعله القرار الأسرع في تاريخ القضاء المصري.

وكانت مدينة المنصورة شهدت جريمة بشعة يوم 20 يونيو/حزيران الجاري أي قبل أقل من أسبوع، حيث ذبح طالب زميلته بالجامعة أمام بوابة كليتها. وفوجئ المارة بطالب يقوم بذبح زميلته أمام بوابة توشكى بكلية الآداب، بعد مشادة كلامية بينهما، فيما تمكن الأهالي من ضبطه والإمساك به.

Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.