واشنطن توقف ناقلة نفط جاءت من روسيا إلى لويزيانا

واشنطن توقف ناقلة نفط جاءت من روسيا إلى لويزيانا

أوقفت السلطات الأميركية سفينة كانت مسافرة من روسيا إلى ولاية لويزيانا تحمل شحنة من منتجات الوقود، بحسب ما أفاد أشخاص مطلعون على الأمر.

والناقلة تدعى دايتونا مملوكة لشركة TMS Tankers Ltd. اليونانية وقد استأجرتها شركة Vitol، وهي شركة لتجارة السلع الأساسية ومقرها سويسرا.

فيما أظهرت البيانات أن السفينة أبحرت من شبه جزيرة تامان الروسية في البحر الأسود في أوائل يونيو/حزيران الجاري، محملة بزيت الوقود والغاز، وكانت تخطط للوصول إلى نيو أورليانز يوم الأحد.

الشحنة من أصل روسي

ومنعت السفينة من تفريغ حمولتها، وفقًا لأشخاص مطلعين على الأمر وبيانات الشحن، بحسب صحيفة “وول ستريت جورنال”.

من جهته، قال أحد الأشخاص ومسؤول في خفر السواحل الأميركي إنها تخضع للتفتيش من قبل الجمارك وحماية الحدود الأميركية.

وصنفت الحمولة على متن دايتونا على أنها من أصل روسي، وفقاً لبيانات من Kpler ، وهي منصة تتبع تدفقات السلع الأساسية.

يذكر أن الولايات المتحدة فرضت حظرا نفطيا على روسيا في مارس الماضي، وحظرت واردات النفط الخام والوقود البترولي والغاز الطبيعي المسال والفحم من البلاد بعد العملية العسكرية في أوكرانيا.

ويستثني الحظر المنتجات الخام والمكررة التي تمر عبر روسيا، مثل النفط الكازاخستاني الذي يستخدم شبكة أنابيب جارتها للوصول إلى الموانئ.

والمحطة في شبه جزيرة تامان تنقل المنتجات النفطية الروسية والكازاخستانية، أما بالنسبة لزيت الوقود وزيت الغاز الفراغي، فإن حوالي 25٪ من المنتجات التي يتم شحنها من هذه المحطة هي من كازاخستان والباقي روسي، وفقا لشركة شحن تعمل في المنطقة.

Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.