رئة الأرض؟!.. هل هذه صورة نهر الأمازون وهو يشق الغابات؟

رئة الأرض؟!.. هل هذه صورة نهر الأمازون وهو يشق الغابات؟

بينما تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، صورة ادّعي ناشروها أنها تصوّر نهر الأمازون وسط الغابات الكثيفة، كشفت الحقيقة.

فقد تبيّن أن هذه الادعاء خاطئ تماماً، واتضح أن الصورة المنتشرة ما هي إلا مجرّد لوحة فنّية، وفق ما كشفته وكالة “فرانس برس”.

وظهر في الصورة المغلوطة نهر طويل مياهه صافية وعلى ضفتيه غابات كثيفة تمتدّ على مساحات شاسعة.

كما أرفقت بتعليق قيل فيه إن الصورة هي لنهر الأمازون وهو يشقّ الغابات التي يطلق عليها صفة “رئة الأرض”.

إلا أن الادعاء خطأ، والصورة لوحة فنّية.

وقد أظهر التفتيش عنها أنها صورة قديمة تعود بتاريخها للشهر الماضي، ومنشورة على حساب عبر انستغرام يحمل اسم “توماس سانشيز” يعرّف عن نفسه على أنه فنّان ومصمّم.

“عمل رائع”

يشار إلى أن الناشر عرض الصورة نفسها على حسابه بعنوان “El rio va”، معلّقاً أنه استخدم الأكريليك على لوحة بطول 121*99 سنتيمتراً.

كما أرفق المنشور بوسوم مثل #فنّ #رسم #فنّ_ معاصر وغيرها، في حين علّق كثيرون على اللوحة بالقول إنها “عمل رائع”.

Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.