إنتاج النفط في الإكوادور يهبط 1.8 مليون برميل على مدار 15 يوما من الاحتجاجات

إنتاج النفط في الإكوادور يهبط 1.8 مليون برميل على مدار 15 يوما من الاحتجاجات

أعلنت وزارة الطاقة في الإكوادور أمس الثلاثاء، أن إنتاج النفط في البلد العضو بمنظمة أوبك، هبط 1.8 مليون برميل على مدار 15 يوما من احتجاجات مناهضة للحكومة وإغلاقات لآبار نفطية.

وقالت الوزارة في بيان إن شركة النفط المملوكة للدولة (بتروإكوادور)، سجلت انخفاضا في الإنتاج بلغ 1.47 مليون برميل، في حين خسر منتجو القطاع الخاص أكثر من 385 ألف برميل.

وأوضح البيان أنه “في 15 يوما توقفت الحكومة عن استلام 166.4 مليون دولار في قطاع النفط، وحتى الآن، أُغلقت 1199 بئرا، 85% منها تابعة لبتروإكوادور”.

وكان رئيس الإكوادور جييرمو لاسو، قال إنه في وقت سابق، إنه سيخفض أسعار البنزين والسولار 10 سنتات للغالون في أحدث تنازل في محاولة لإنهاء الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وقال لاسو إن “الجميع يعتبر أن أسعار الغاز أصبحت حجر الزاوية في استمرار الصراع وعلى الرغم من أننا كحكومة واضحون للغاية أن هذا العامل ليس أصل مشاكل الإكوادوريين، علينا التفكير في الصالح العام وسلام المواطنين”.

وكانت وزارة الطاقة، ذكرت الأسبوع الماضي، أن إنتاج النفط في البلاد انخفض أكثر من النصف بسبب إغلاق الطرق وأعمال التخريب المرتبطة بالاحتجاجات.

Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.