للمرة الأولى خلال عام.. انتعاش إنتاج السيارات في المملكة المتحدة لهذا السبب

للمرة الأولى خلال عام.. انتعاش إنتاج السيارات في المملكة المتحدة لهذا السبب

زادت شركات صناعة السيارات إنتاجها في المملكة المتحدة للمرة الأولى منذ عام تقريباً، حيث تساعد أسعار البنزين المرتفعة على تسريع التحول إلى السيارات الكهربائية.

وقالت جمعية مصنعي السيارات والتجار SMMT، إن إنتاج السيارات في المملكة المتحدة ارتفع بنسبة 13% إلى 62284 سيارة في مايو، وهو أول نمو على أساس شهري في الصناعة منذ يونيو من العام الماضي، إذ تضاعف إنتاج السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطاريات أكثر من الضعف.

وبينما رحبت المجموعة التجارية بالارتفاع، كان عدد السيارات المنتجة لا يزال يزيد قليلاً عن نصف مستوى ما قبل الوباء على أساس شهري.

وقال الرئيس التنفيذي لجمعية SMMT، مايك هاوز، في بيان، إن أي الانتعاش سيكون تدريجياً لأن عمليات التسليم من الموردين تظل غير منتظمة.

وكررت المجموعة دعوتها للحكومة للمساعدة في تخفيف الضربة من زيادة تقدر بنحو 90 مليون جنيه إسترليني (109 ملايين دولار) في تكاليف الطاقة التي تقول إنها أعلى من أي دولة أخرى في أوروبا مع تصنيع السيارات.

وشهدت المملكة المتحدة انخفاضاً ثابتاً في إنتاج السيارات على مدى عقود، مع عدم اليقين بشأن مستقبل علاقتها التجارية مع الاتحاد الأوروبي مما زاد من مشاكل الصناعة.

فيما واصلت شركة هوندا موتور الإغلاق المخطط له منذ فترة طويلة لمصنعها الوحيد للسيارات في إنجلترا العام الماضي، والذي ساهم في أسوأ عام إنتاجي للشركة منذ عام 1956.

Author:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.