،                    
التضخم يهدّد سيد البيت الأبيض.. بايدن: مهمتي السيطرة على الأسعار
التضخم يهدّد سيد البيت الأبيض.. بايدن: مهمتي السيطرة على الأسعار

أظهر خطاب الرئيس الأميركي جو بايدن أمس الثلاثاء، إلى أي مدى تأثرت طموحاته بتحويل الاقتصاد الأميركي بسبب الارتفاع السريع في أسعار المستهلكين الذي يؤثر على رئاسته.

عندما كشف النقاب عن خطة اقتصادية جديدة خلال خطابه عن حالة الاتحاد، استخدم بايدن كلمة سبع مرات لم ينطق بها أبدًا خلال خطابه الأخير أمام جلسة مشتركة للكونغرس منذ ما يقرب من عام، وهي التضخم.

قال بايدن: “أولويتي القصوى هي السيطرة على الأسعار”.

وأضاف في إشارة إلى الشركات الأميركية: “أعتقد أن لدي فكرة أفضل لمحاربة التضخم: خفض التكاليف، وليس الأجور”.

ساعد الإنفاق المدعوم من الديمقراطيين على نجاة الأميركيين من الفقر خلال ذروة الوباء، وساعدت خطة إعادة بناء البنى التحتية خلال السنوات المقبلة، على نمو الاقتصاد الأميركي بنسبة 5.7٪ في العام 2021، وهو أكبر نمو منذ العام 1984، بعد انخفاض بنسبة 3.4٪ في
2020.

وقد اصطدم هذا النمو بنقص السلع والعمالة المرتبط بالوباء، مما أدى إلى ارتفاع الأسعار. وفي الاثني عشر شهرًا حتى يناير، قفز مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 7.5٪، وهي أكبر زيادة على أساس سنوي منذ فبراير 1982. وفي الوقت نفسه، استقرت نسبة تأييد بايدن عند 43٪، وهي قريبة من أدنى مستوى في رئاسته وفقًا لاستطلاع رويترز / إبسوس.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy