،                    
مروحية روسية تخترق أجواء اليابان.. وطوكيو تدعم أوكرانيا
مروحية روسية تخترق أجواء اليابان.. وطوكيو تدعم أوكرانيا

أعربت طوكيو، اليوم الأربعاء، عن احتجاجها لموسكو بعدما قالت إنها سجلت اختراق مروحية روسية لمجالها الجوي في شمال البلاد، في ظلّ التوتر الدولي القائم حول الحرب في أوكرانيا.

وقامت اليابان على الفور بتعبئة طائرات قتالية للتصدي لهذا الاختراق الروسي لمجالها الجوي.

وقالت وزارة الدفاع اليابانية في بيان مقتضب إن ما يُعتقد أنه مروحية روسية اخترقت صباح اليوم الأربعاء المجال الجوي الياباني قبالة شاطئ جزيرة هوكايدو.

من جهته، قال المتحدث باسم الحكومة هيروزاكو ماتسونو خلال مؤتمر صحافي دوري: “قدمنا احتجاجاً للحكومة الروسية عبر الطرق الدبلوماسية وطلبنا وقف الأفعال المماثلة”.

وأضاف أن “النشاط المتصاعد لروسيا قرب مياهنا الإقليمية وفي أجوائنا، أمر مثير للقلق”.

وتقيم اليابان، الحليفة الأساسية للولايات المتحدة، علاقات معقّدة مع روسيا. ولم يوقع الطرفان معاهدة سلام بعد الحرب العالمية الثانية، بسبب خلافهما على أربع جزر صغيرة في أرخبيل الكوريل المجاور لهوكايدو.

واستولى الجيش السوفيتي حينها على تلك الجزر في آخر أيام النزاع ولم تتم إعادتها إلى طوكيو التي تطلق عليها اسم “أراضي الشمال”، مذّاك.

وتواجه اليابان مراراً اختراقات لطائرات وسفن جارتيها النافذتين الصين وروسيا، لمجالها الجوي وفي مناطق بحرية متنازع عليها.

في سياق آخر، قال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا اليوم إن اليابان مستعدة لاستقبال الأوكرانيين الفارين من العملية العسكرية الروسية.

وقال كيشيدا إنه تعهد بذلك في مكالمة هاتفية مع نظيره البولندي ماتيوس موراوسكي.

وأضاف إنه أخبر أيضاً الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، في مكالمة هاتفية أخرى، أن اليابان ستعمل بشكل وثيق مع ألمانيا لدعم أوكرانيا.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy