،                    
لندن منفتحة على تخفيف العقوبات إذا أوقفت روسيا الهجوم
لندن منفتحة على تخفيف العقوبات إذا أوقفت روسيا الهجوم

أعربت بريطانيا، اليوم الخميس، عن اسعدادها لتخفيف العقوبات على روسيا إذا أوقفت عمليتها العسكرية على أوكرانيا، فيما قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، الذي يزور اليوم أوروبا انطلاقا من العاصمة الأوروبية بروكسل، إن واشنطن منفتحة على محادثات أمنية مع روسيا لكن يجب خفض التصعيد.

وأردف بلينكن أن روسيا قدمت مبررات زائفة لإطلاق الحرب على أوكرانيا.

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد أعلن الخميس الماضي عن فرض عقوبات على أكثر من 100 فرد وكيان روسي بعد اندلاع الحرب بين روسيا وأوكرانيا.

وقال جونسون أمام البرلمان “بشكل عام، سوف نجمد أصول أكثر من 100 كيان وشخصية أخرى بالإضافة إلى مئات الكيانات والشخصيات التي تم الإعلان عنها”.

وتوالت العقوبات بعد ذلك على روسيا حيث فرض الاتحاد الأوروبي، بالتنسيق مع الولايات المتحدة وبريطانيا، إجراءات تتراوح بين حظر الرحلات الجوية الروسية عبر الأجواء الأوروبية وتجميد الأصول الأجنبية للبنك المركزي الروسي، الأمر الذي من شأنه أن يجعل الأمر أكثر صعوبة على الرئيس فلاديمير بوتين لاستغلال صندوق حربه البالغة قيمته 630 مليار دولار من الاحتياطيات.

كما حظر الاتحاد الأوروبي بعض البنوك الروسية الرئيسية من نظام المدفوعات الدولي SWIFT، مما أعاق قدرة الشركات الروسية على القيام بأعمال تجارية في الخارج، وقامت ألمانيا قبل ذلك بتعليق التصريح الخاص بخط أنابيب الغاز الروسي “نورد ستريم 2″، وهي خطوة كانت مستبعدة.

وتدخل العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، اليوم الخميس، يومها الثامن، فيما تتصاعد الأمور على الأرض رغم ضغوط الغرب على موسكو، من خلال عقوبات اقتصادية موجعة، آخرها جاء من واشنطن، حيث أغلقت أميركا مجالها الجوي بالكامل أمام الطيران الروسي.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy