،                    
الصين: قلقون من التصعيد الخطير في أوكرانيا
الصين: قلقون من التصعيد الخطير في أوكرانيا

بعدما شب حريق في مبنى مجاور لمحطة زابوريجيا النووية، حضت وزارة الخارجية الصينية جميع الأطراف على ضمان سلامة المنشآت النووية في أوكرانيا.

وأضاف وانغ ون بين، المتحدث باسم الخارجية الصينية اليوم الجمعة، أن بلاده تراقب الوضع، داعية جميع الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس وتجنب التصعيد وضمان سلامة المنشآت النووية.

وكانت وكالة تفتيش المواقع النووية الأوكرانية، أعلنت في وقت سابق، أنها لم ترصد أي تسرب إشعاعي من المحطة، قائلة إنه لم يتم تسجيل أي تغييرات في الوضع الإشعاعي.

جاءت التصريحات الصينية بعد ساعات من الجهود لإخماد الحريق الذي دب في المحطة النووية الأكبر في أوروبا، فيما أعلنت السلطات الأوكرانية المحلية أن القوات الروسية سيطرت عليها.

استهداف منشأة تدريب

وكانت أوكرانيا أعلنت في وقت سابق، أن القوات الروسية هاجمت المحطة في الساعات الأولى من صباح اليوم، ما أدى إلى اشتعال النيران في منشأة تدريب مجاورة مكونة من خمسة طوابق.

في الأثناء، أدى هذا القصف الروسي إلى استنفار الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي أعلنت أنها وضعت مركز الحوادث والطوارئ الخاص بها في حالة تأهب.

أتت تلك التطورات في اليوم التاسع للعملية العسكرية التي أطلقتها روسيا في 24 فبراير الماضي، بعد أيام من اعتراف الكرملين باستقلال منطقتين انفصاليتين في الشرق الأوكراني، ما استدعى استنفارا دوليا واسعا، وعقوبات مؤلمة على موسكو طالت عشرات المصارف ومئات المؤسسات ورجال الأعمال الأغنياء المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy