،                    
القائمة بالأعمال البريطانية بليبيا تشدد على أهمية الاستقرار والحوار
القائمة بالأعمال البريطانية بليبيا تشدد على أهمية الاستقرار والحوار

أفادت سفارة المملكة المتحدة في ليبيا، اليوم الأحد، بأن القائمة بالأعمال للسفارة البريطانية كيت إنغليش، اتفقت مع رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح على أهمية الاستقرار وضرورة التسوية والحوار “في هذا الوقت المهم من المرحلة الانتقالية” بالبلاد.

وأضافت السفارة في حسابها الرسمي على “تويتر” أن إنغليش وصالح اتفقا خلال مناقشات أمس السبت على “أهمية التعامل مع مبادرة المستشارة الخاصة للأمين العام لأمم المتحدة (ستيفاني وليامز) لتحديد الأساس الدستوري للانتخابات”.

وأشارت إلى أن إنغليش تطرقت أيضا إلى “رغبة المملكة المتحدة في زيارة المنطقة الشرقية في وقت لاحق من هذا العام لتعزيز التعاون بين المملكة المتحدة وليبيا”.

وكانت 5 دول غربية، من بينها الولايات المتحدة الأميركية، دعت الأطراف السياسية الرئيسية في ليبيا، إلى الامتناع عن الأعمال التي تقوض الاستقرار في البلاد وحل أي خلاف دون اللجوء إلى العنف.

وفي بيان مشترك، أكدت كل من فرنسا وألمانيا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية، استعدادها لمحاسبة وفرض عقوبات على الأفراد والكيانات التي قد تهدد الاستقرار بالعنف أو التحريض، وتعرقل أو تقوض استكمال عملية الانتقال السياسي.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy