،                    
المركزي المصري يعتزم إتاحة فتح الحسابات البنكية إلكترونياً
المركزي المصري يعتزم إتاحة فتح الحسابات البنكية إلكترونياً

كشف البنك المركزي المصري، أنه يجري حاليًا العمل على إطلاق مشروع “اعرف عميلك” والذي يمكن المواطنين من فتح حسابات بنكية بصورة إلكترونية دون الحاجة للذهاب إلى مقرات وفروع البنوك.

وأوضح وفق بيان، أن هذا المشروع يساعد المواطنين في الحصول على كافة الخدمات المصرفية الإلكترونية من بعد، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من هذا المشروع قبل نهاية العام الحالي. وتم الانتهاء من مشروع المدفوعات اللحظية والذي سيتم إطلاقه بعد أسبوعين والذي سيتيح إمكانية إتمام المعاملات الإلكترونية لحظيا طوال أيام الأسبوع وخلال الإجازات والعطلات الرسمية، ومن المتوقع انتهاء كافة البنوك من الربط الفني على المنظومة بنهاية شهر أبريل المقبل.

وأكد “المركزي المصري”، أن التعديلات التشريعية التي تمت على قانون البنك المركزي ضمنت حماية التحول الرقمي، حيث شملت بابا للمدفوعات بهدف وضع الإطار العام لتطوير عمل شركات الدفع في مصر.

وأشار إلى أنه تم إصدار العديد من القواعد الجديدة التي من شأنها أن تساعد على تطوير الخدمات المالية المقدمة، من أهمها ما تم إضافته في قواعد تقديم خدمات الدفع باستخدام الهاتف المحمول حيث تتضمن السماح للبنوك استخدام البيانات البديلة للمواطن في تقييم العملاء ائتمانيا مثل فواتير المرافق العامة كالهاتف المحمول والكهرباء بهدف منحه ائتمانا صغير القيمة من خلال محافظ الهاتف المحمول.

وذكر أن هذه التعديلات التي من شأنها مساعدة قطاع كبير من المواطنين في الحصول على القروض صغيرة القيمة والذي من شأنه دمج عدد أكبر من المواطنين داخل القطاع المصرفي وزيادة الشمول المالي.

وقال إن نظم الدفع الوطنية تعد بمثابة صمام أمان للاقتصاد المصري حال توقف خدمات الشبكات الدولية لأي أسباب طارئة، حيث تقدم الخدمات المالية المختلفة للبنوك والمواطنين بكفاءة عالية.

وأوضح أن تطوير البنية التحتية المالية من خلال بناء منظومات الدفع الوطنية يعد أحد أهم الأهداف التي يعمل عليها البنك المركزي وتأتي في إطار تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للمجلس القومي للمدفوعات.

وخلال السنوات الماضية، عمل البنك المركزي على إنشاء مجموعة من منظومات الدفع الوطنية منها، نظام التسوية اللحظية وشبكة ربط ماكينات الصراف الآلي وغرفة المقاصة الآلية، وشبكة الدفع الوطنية “ميزة”، بجانب شبكة المدفوعات اللحظية التي سيتم إطلاقها في 22 مارس الجاري في إطار مواكبة التطوير والتحول إلى مجتمع أقل اعتمادا على أوراق النقد.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy