،                    
أميركا تحت النيران.. صينيون اخترقوا شبكات 6 ولايات حكومية
أميركا تحت النيران.. صينيون اخترقوا شبكات 6 ولايات حكومية

نجحت مجموعة قراصنة صينية ترعاها الدولة في اختراق شبكات الكمبيوتر لـ 6 حكومات ولايات أميركية على الأقل بين مايو 2021 وفبراير من هذا العام، وفقاً لبحث نشرته شركة الأمن السيبراني مانديانت Mandiant يوم الثلاثاء.

وقالت شركة الأمن السيبراني، التي قدمت غوغل عرضاً للاستحواذ عليها بقيمة تزيد عن 5.4 مليار دولار، إن المجموعة، المعروفة باسم APT41، استغلت الثغرات الأمنية في تطبيقات الويب للحصول على موطئ قدم أولي في شبكات حكومة الولاية.

واستفادت APT41، التي تدعي Mandiant أنها تنفذ عمليات تجسس برعاية الدولة نيابة عن بكين، من عيوب البرامج واستغلت بسرعة نقاط الضعف الأمنية التي أعلن عنها الباحثون. وقالت إن المتسللين قاموا أيضاً بتكييف أدواتهم للهجوم عبر طرق مختلفة، وفقاً لما ذكرته “CNBC”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

حدد باحثون آخرون، من بينهم باحثون في شركة بلاكبيري، APT41 سابقاً على أنها “مجموعة تهديدات إلكترونية صينية ترعاها الدولة”. ويستند هذا إلى البحث الذي نشرته الشركة العام الماضي والذي يبنى على تقارير أخرى حول APT41 ويكشف عن هجمات إلكترونية أخرى نفذتها المجموعة.

بدورها، نفت الصين مراراً وتكراراً انخراطها في عمليات التجسس الإلكتروني.

وفي سبتمبر 2020، وجهت وزارة العدل الأميركية لائحة اتهام إلى 5 مواطنين صينيين، من بينهم أعضاء في APT41، مع عمليات اقتحام لأجهزة الكمبيوتر أثرت على أكثر من 100 شركة في الولايات المتحدة وخارجها.

ولا تزال الأهداف العامة لحملة APT41 غير معروفة، إلا أن إصرارهم على الوصول إلى الشبكات الحكومية، والذي يتجلى في إعادة تسوية الضحايا السابقين واستهداف وكالات متعددة داخل نفس الولاية، يُظهر أن كل ما يريدون بعده هو أمر مهم.

وفي الشهر الماضي، اتهم مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي الحكومة الصينية بـ “محاولة سرقة” المعلومات والتكنولوجيا وشن هجمات إلكترونية.

فيما ألقت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي وحلفاء آخرون، العام الماضي باللوم على الصين في الهجوم الإلكتروني الضخم على خوادم البريد الإلكتروني Microsoft Exchange.

ونفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجين، أن تكون الصين وراء هجوم Microsoft Exchange.

قال تشاو في يوليو: “تعارض الصين بشدة أي شكل من أشكال الهجمات الإلكترونية وتكافحها، ولن تشجع أو تدعم أو تتغاضى عن أي هجمات إلكترونية”.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy