،                    
الكرملين: الولايات المتحدة أعلنت حربا اقتصادية على روسيا
الكرملين: الولايات المتحدة أعلنت حربا اقتصادية على روسيا

قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، اليوم الأربعاء، إنه ليس من الواضح مدى استمرار الاضطرابات في أسواق النفط.

وأوضح بيسكوف في تصريحات صحفية، أن الولايات المتحدة شنت حربًا اقتصادية على موسكو.

وأضاف بيسكوف: “الولايات المتحدة أعلنت الحرب الاقتصادية على روسيا وهي تخوض هذه الحرب بحكم الأمر الواقع”، فيما تسعى الحكومة الروسية إلى فرض إجراءات للحد من التداعيات الاقتصادية للعقوبات.

وفي سياق متصل؛ قال رئيس وزراء روسيا إن بلاده سنحدد قائمة السلع التي سيتم منع استيرادها وتصديرها.

وأضاف “بالنسبة للقمح سنعطي الأولوية للسوق الروسي، إجراءات انتقامية سنتخذها ضد الدول التي تحظر سفننا”.

وشهدت أسواق السلع العالمية اضطرابات واسعة منذ بدء غزو روسيا لأوكرانيا في 24 فبراير الماضي، وصلت أسعار النفط لمستويات قياسية ويتداول خام برنت حاليا عند 125 دولارا للبرميل.

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن الثلاثاء فرض حظر أميركي على واردات الطاقة الروسية بما يشمل النفط والغاز، معززاً حملة ضغوط على موسكو رداً على غزو أوكرانيا.

جاءت هذه الخطوة في الوقت الذي تعمل فيه الدول المتحالفة مع الغرب على فصل روسيا عن الاقتصاد العالمي ومعاقبة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

“أعلن اليوم أن الولايات المتحدة تستهدف الشريان الرئيسي للاقتصاد الروسي”.

وقال بايدن في خطاب من البيت الأبيض: “نحن نحظر جميع واردات روسيا من النفط والغاز والطاقة”. وهذا يعني أن النفط الروسي لن يكون مقبولاً بعد الآن في الموانئ الأميركية وسيوجه الشعب الأميركي ضربة قوية أخرى لآلة بوتين الحربية.

وقال بايدن “هذه خطوة نتخذها لإلحاق مزيد من الألم ببوتين”.

أعلنت المملكة المتحدة عن قيودها الخاصة على شراء واردات النفط الروسية قبل حديث بايدن، قائلة إنها ستوقف واردات البلاد تدريجياً بحلول نهاية العام. كشف الاتحاد الأوروبي في وقت سابق من صباح الثلاثاء عن خطة لفطم نفسه عن الوقود الأحفوري الروسي.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy