،                    
التاريخ يعيد نفسه.. باريس سان جيرمان يتعثر في أوقات الحسم
التاريخ يعيد نفسه.. باريس سان جيرمان يتعثر في أوقات الحسم

بعد نحو خمسة أعوام من خسارته المذلة أمام برشلونة واستقباله ستة أهداف تعرض باريس سان جيرمان لموقف مؤلم آخر في إسبانيا بخسارته أمام ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وعند مرور ساعة من اللعب بدا أن باريس سان جيرمان في طريقه لدور الثمانية، حيث تقدم 1-صفر في ملعب سانتياغو برنابيو و2-صفر في النتيجة الإجمالية.

لكن الفريق الفرنسي انهار بشكل معتاد وخسر 3-1 في مباراة الإياب ليودع البطولة أمام ريال مدريد.

وأبلغ المدرب ماوريسيو بوكيتينو شبكة كانال بلوس التلفزيونية: ارتكبنا عدة أخطاء ولا يمكننا القول إننا لم نفعل ذلك. أسوأ شيء أننا كنا الطرف الأفضل. الأسابيع المقبلة لن تكون سهلة.

وودع باريس سان جيرمان أدوار خروج المغلوب بدوري الأبطال في أربع من أصل تسع مرات بعد تفوقه في مباراة الذهاب من بينها ثلاث مرات في آخر ستة مواسم.

وكانت الهزيمة 6-1 أمام برشلونة في كامب نو في الثامن من مارس 2017 هي أسوأ ما تعرض له.

وانتصر الفريق الفرنسي 4-صفر على الذهاب وأصبح المرشح الأبرز لحصد اللقب في موسم 2016-2017 لكن سيرجي روبرتو أكمل واحدة من أبرز الانتفاضات في تاريخ كرة القدم في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليتأهل برشلونة.

وبعد ذلك بعامين أحرز ماركوس راشفورد هدف الفوز في إعادة لذكريات مؤلمة وودع باريس سان جيرمان البطولة من دور الستة عشر رغم انتصاره على مانشستر يونايتد في الذهاب.

وقبل ثلاثة أسابيع أحرز كيليان مبابي هدف الفوز على ريال مدريد وبدا أن جماهير الفريق الفرنسي بدأت تؤمن بإمكانية تحقيق اللقب أخيرا.

وشكل مبابي خطرا أكبر في مباراة الإياب وأحرز هدفا رائعا ألغاه حكم الفيديو بداعي التسلل قبل أن يمنح فريقه التقدم والاقتراب من دور الثمانية.

لكن الفريق ارتكب أخطاء ساذجة ليدرك ريال مدريد التعادل 2-2 في النتيجة الإجمالية.

وبعد أقل من دقيقتين ارتكب مدافعو باريس سان جيرمان خطأ كارثيا بعد استئناف اللعب مباشرة ومرر ماركينيوس الكرة إلى بنزيمة الذي أكمل ثلاثيته.

وأصبح بنزيمة أكبر لاعب سنا يحرز ثلاثية في دوري الأبطال لكنها ليلة سيتم تذكرها بما فعله باريس سان جيرمان بنفسه.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy