،                    
استدعاء لاعبة إيرانية كتبت على قميصها “أوقفوا الحرب” بأوكرانيا
استدعاء لاعبة إيرانية كتبت على قميصها “أوقفوا الحرب” بأوكرانيا

استدعت اللجنة الانضباطية لاتحاد كرة الصالة الإيرانية لاعبة الفريق الوطني الإيراني للسيدات، مهسا كمالي، لارتدائها قميصا يحمل شعار “أوقفوا الحرب” في إشارة إلى الحرب الروسية على أوكرانيا، وذلك بعد تسجيلها هدفا في منافسات الأندية الإيرانية.

وكانت كمالي تلعب ضمن فريق “رفسنجان للنحاس” أمام فريق “عبادان النفط”، وبعد تسجيلها هدفا في 4 مارس، رفعت زي الفريق الموحد لتظهر كتابة على قميصها الداخلي كتب عليه باللغة الإنجليزية “STOP WAR”، معبرة بذلك رفضها للحرب على أوكرانيا، وهذه الحركة أثارت ردود فعل واسعة في إيران بين مؤيد ورافض لها.

إلى ذلك أصدر نادي “رفسنجان للنحاس” بيانا وصف موقف مهسا كمالي من الحرب الروسية بأنه تصرف “عاطفي وشخصي” وأضاف “سيتم التعامل معها بحسم”.
وجاء في بيان نادي رفسنجان للنحاس أن “مهمة وسياسة نادي رفسنجان للنحاس الثقافي الرياضي، ترفض التحرك في الساحة السياسية”، وبالتالي، وفقا لقواعد وأنظمة النادي، فقد تم استدعاء السيدة كمالي إلى اللجنة الانضباطية.

مهسا كمالي من مواليد عام 1994 في مدينة زنجان ذات الأغلبية التركية الأذربيجانية، وكانت هذه اللاعبة ضمن الفريق الوطني الإيراني الذي فاز بكأس آسيا لكرة الصالة للسيدات في عام 2018.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy